أهالي الحسكة: تركيا تزعزع الأمن والاستقرار في مناطقنا ونرفض الاحتلال

ندد أهالي مدينة الحسكة بالهجمات التركية على شمال وشرق سوريا, وناشدون الدول الأوربية والمنظمات الإنسانية  أبداء موقفها ووقف الهجمات التركية العدوانية التي تستهدف المدنيين الابرياء.

تستمر الهجمات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا في يومها الرابع على التوالي وتستهدف المدنيين  بشن غاراته  على  المناطق الأهلة بالمدنيين.

وخلال تظاهرة  الاهالي تنديداً بالهجمات التركية على المناطق الحدودية في شمال وشرق سوريا ،بمدينة الحسكة استطلعت وكالة انباء هاوار ANHA اراء عدد من المتظاهرين الذين عبروا عن رفضهم التام للاحتلال التركي والهجمات الوحشية التي تقوم بها تركيا ومرتزقتها  في المناطق الحدودية في شمال وشرق سوريا , و أكدواً عن رفضهم الخروج من منازلهم واراضهم.

 تقول خديجة شاكر من مدينة الحسكة " المقاومة مستمرة بفضل أبطالنا في جبهات القتال, ويجب على كافة المكونات في شمال وشرق سوريا والوقوف ضد هذا العدوان الغاشم".

ومن جانبها قالت أديبة حسن " نندد الهجمات التركي على مناطقنا الأمنة, ونناشد الدولة الأوربية بالتدخل لوقف الهجمات الوحشية التي تستهدف المدنيين والاطفال الابرياء العزل".

وأضافت أديبة قائلة" نتعايش نحن الكرد والعرب والسريان وكافة المكونات في شمال وشرق سوريا مع بعضاً البعض, وأبطالنا تحارب في جبهات القتال كتفاً إلى كتف, ونحن لم ولن نتجزأ يوماً عن سورياً".

وأكدت أديبة أن الدولة التركية تحاول زعزعة الأمن والاستقرار في مناطقهم وإعادة العهد العثماني, وقالت " الدولة الفاشية التركية تحاول اعادة العهد والأجرام العثماني منذ 400 عاماً لاحتلال مناطقنا, نحن الشعب في شمال وشرق سوريا سنقاوم وسندافع عن أرضناً  ولن نخرج من منازلنا وأراضينا ،فمعنويات ابطالنا في جبهات القتال عالية وثقتناً بهم عالية ".

ومن جانبها قال محمد أحمد "الجريمة التي يرتكبها اردوغان في شمال وشرق سوريا  لا يتقبلها  الانسانية، نقف بكافة مكوناتنا بوجه هذا العدوان الغاشم"

وفي نهاية كلامه قال محمد " تركيا لا تستهدف الكرد فقط ،فإنما المجرم يستهدف كافة المكونات والأطياف".

(سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً