أهالي الحسكة يواصلون التّظاهرات المُطالِبة بالكشف عن وضع أوجلان

طالب أهالي مدينة الحسكة خلال مظاهرة حاشدة المجتمع الدّوليّ بالضّغط على النّظام التّركيّ للكشف السّريع عن صحّة القائد عبد الله أوجلان, وأكّدوا أنّهم سيستمرّون في اعتصاماتهم وفعاليّاتهم حتّى يعرفوا وضع القائد.

نظّمت قوّات حماية المجتمع بالتّنسيق مع مؤتمر ستار تظاهرة حاشدة، شارك فيها الآلاف من أهالي مدينة الحسكة والمؤسّسات المدنيّة، مطالبين خلالها بمعرفة الوضع الصّحّيّ للقائد عبد الله أوجلان بعد اندلاع حريق في جزيرة إيمرالي.

انطلقت المتظاهرون من أمام خيمة الاعتصام الموجودة في حي الكلاسة, وجابوا عدّة شوارع، متجهين صوب لجنة البيئة  والبلدية في مقاطعة الحسكة, حاملين صور القائد عبد الله أوجلان, وسط ترديد شعارات:  "لا حياة من دون القائد", "تسقط الدّولة التّركيّة الفاشيّة".

وعند وصول المتظاهرين إلى مكان التّجمّع, وقفوا دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشّهداء, تلتها كلمة ألقاها الرّئيس المشترك لقوّات حماية المجتمع لقمان أدهم, وقال: "ندين ونستنكر الأفعال الّتي تُمَارس ضدّ القائد عبد الله أوجلان داخل سجن إيمرالي".

وأضاف لقمان أدهم: "عندما قلنا للعالم أجمع: "لا حياة لنا من دون القائد"، فإنّ شبابنا وشعبنا جسّد ذلك عمليّاً عقب مؤامرة عام 1999 حينها رأينا كيف أنّ المئات من الشّباب والشّابّات الكرد لم يتوانوا عن حرق أجسادهم في سبيل حرّيّة القائد عبد الله أوجلان، وهذا دليل للعالم ليدرك مدى ارتباط شعبنا بقائده".

وأكّد لقمان أدهم أنّهم كأهالي الحسكة، سيستمرّون في اعتصاماتهم وفعاليّاتهم حتّى يتمّ معرفة معلومات عن القائد, وطالب الجهات المسؤولة والمجتمع الدّوليّ والمنظّمات ذات الصّلة التّدخّل والكشف عن وضع القائد في سجت إمرالي.

ومن جانبها تحدّثت عضوة منسّقية مؤتمر ستار في روج آفا رمزية محمد: "منذ 21 عام والدّولة التّركيّة تفرض السّجن والعزلة على القائد عبد الله أوجلان, فإنّنا اليوم نطالب المجتمع الدّوليّ بالضّغط على النّظام التّركيّ للكشف السّريع عن صحّة القائد عبد الله أوجلان.

وانتهت التّظاهرة بترديد الشّعارات الّتي تنادي بحرّيّة القائد عبد الله أوجلان, ومقاومة السّجون.

(ج إ/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً