أميركا تمنح تركيا "موعدا نهائيا" للتراجع عن شراء "إس400"

أعلنت الولايات المتحدة، الجمعة، أنها أعطت تركيا مهلة حتى نهاية شهر يوليو المقبل، للعدول عن شراء منظومة الصواريخ الروسية "إس 400 "، وذلك بعد ساعات من إعلان روسيا تسليمها المنظومة لأنقرة خلال شهرين.

أمهلت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، تركيا حتى يوم 31 يوليو المقبل للتراجع عن شراء نظام صواريخ "S-400" من روسيا، محذرة من عواقب مثل هذه الخطوة..

وقالت مساعدة وزير الدفاع الأميركي، ألين لورد، إنه إذا لم تتراجع تركيا عن هذه الخطوة، فإن "الطيارين الأتراك الذين يتدربون حاليا في أميركا على طائرات إف-35 سيُطردون، وستُلغى عقود الباطن الممنوحة لشركات تركية لصناعة قطع لطائرات إف-35".

ويتدرب نحو 6 طيارين أتراك حاليا في قاعدة لوك الأميركية، كما يعمل 20 تركيا في صيانة الطائرات في القاعدة نفسها.

وقال وزير الدفاع الأميركي بالوكالة، باتريك شاناهان لنظيره التركي، في رسالة  إن "الخطوات المتخذة بشأن برنامج (إف 35) مرتبطة بالحصول على صفقة (إس 400) الروسية".

وأضاف شاناهان في رسالته: "هناك تصميم متوافق عليه من قبل الحزبين (الجمهوري والديمقراطي) في الكونغرس، لفرض عقوبات على تركيا بموجب قانون مكافحة أعداء أميركا، في حال حصولها على صفقة (إس 400)".

ولفت الوزير الأميركي إلى أن "صفقة (إس 400) ستعيق تعزيز أو الحفاظ على التعاون مع الولايات المتحدة، وحتى مع حلف شمال الأطلسي".

(سـ)


إقرأ أيضاً