أكثر من 18 ألف متر حصاد مشروع استبدال شبكات المياه والصرف الصحي في الطبقة

تمكنت بلدية الشعب في مدينة الطبقة من استبدال 4850 م من شبكة الصرف الصحي، وأكثر من 13500 م من شبكة المياه، واستبدالها خلال مرحلتين من مشروع استبدال شبكات المياه والصرف الصحي، في وتيرة أعمال تواصلت لأكثر من 200 يوماً.

أنهت ورش مكتب الخدمات لبلدية الشعب في الطبقة أعمال المرحلة الثانية من مشروع استبدال شبكات المياه والصرف الصحي بعد شهرين ونصف من الأعمال المتواصلة في مركز المدينة وريفها لتكون في ذلك قد أنهت الخطط التي نص عليها المشروع الذي أطلق في الأول من تموز/يوليو العام المنصرم.

وخلال المرحلة الأولى تمكنت الورش من استبدال أكثر من 4 آلاف متر من شبكة المياه و3 آلاف متر من شبكة الصرف الصحي، بينما استهدفت المرحلة الثانية استبدال 9 آلاف متر من شبكات المياه في المدينة وريفها وقرابة الـ1850 متر من شبكة الصرف الصحي في مركز المدينة.

وقد اعتمدت الورش خلال أعمالها على استبدال الأنابيب المعدنية بأنابيب مصنوعة من مادة البولي إيتيلين التي تعد أكثر مقاومة لظروف التربة من رطوبة وارتفاع نسبة الأملاح إلى جانب عدم تفاعلها مع الأحماض.

وساهم المشروع الذي وصلت تكلفته المالية إلى أكثر من 290 مليون ليرة سورية في تحسين الواقع الخدمي لأكثر من 30 ألف نسمة في المدينة.

أكثر من 120 موقع تم العمل عليها خلال المرحلتين

خلال المرحلتين الأولى والثانية من مشروع استبدال شبكات المياه والصرف الصحي استهدفت ورش الإصلاح التابعة لمكتب الخدمات في بلدية الشعب أكثر من 120 موقع في مركز مدينة الطبقة وريفها الشمالي والشرقي، إذ كانت تلك المواقع من الأولويات بالنسبة لورش العمل حيث كانت السبب الرئيس المسبب لتشكل الانسدادات في شبكة الصرف الصحي.

ويصل طول شبكة الصرف الصحي في المدينة إلى أكثر من 150 كم، ومثلها شبكة المياه، حيث حذر المكتب الفني خلال العام المنصرم من خطورة استمرار مشاكل الصرف الصحي على البنية التحتية لمنطقة الأحياء التي كانت قد واجهت خطر الانهيار.

خطط مستقبلية لواقع خدمي أفضل

وحول الخطط المستقبلية التي تدرسها بلدية الشعب في إطار تحسين الواقع الخدمي وضح مدير المشروع المهندس محمد الإبراهيم بأن المكاتب المختصة في البلدية بصدد إعداد دراسة فنية لاستبدال خطوط المياه الرئيسة المغذية للخزّانات الفرعية كخط "الخزناوي" في الريف الجنوبي للمدينة والذي يصل طوله لأكثر من 4 كم، بالإضافة لخط قرية الحمام في الريف الشرقي بطول 1500 متر، إذ ستكون هذه الدراسة ضمن أولويات الاعمال الخدمية القادمة.

وعلى صعيد آخر أعد مكتب الدراسات في وحدة مياه الطبقة دراسة لاستبدال عدد من مضخات المياه في المدينة وريفها كانت قد تعرضت لتخريب وأعطال في وقت سابق، إذ تنص الدراسة على استبدال أكثر من 12 مضخة ستساهم في إيصال مياه الشرب لكافة قرى المنطقة وأحيائها.

يذكر أن شبكات المياه والصرف الصحي في مدينة الطبقة بحالة سيئة، وبأمس الحاجة لاستبدالها، نظراً لاستخدام الشبكات المعدنية في خطوط الشبكة التي مر عليها أكثر من 25 عاماً، ناهيك عن عمليات التخريب التي قامت المجموعات المسلحة "الجيش الحر" ومن بعدها مرتزقة داعش من حفر للأنفاق والخنادق بغية التحصين والحماية قبيل دحرهم من المنطقة.

(سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً