أعمال شغب وفوضى في أخطر مخيمات العالم.. الهول

يشهد مخيم الهول في إقليم الجزيرة أعمال فوضى وشغب، بعد كشف قوى الأمن الداخلي قيام نساء مرتزقة داعش بإنشاء محاكم لنساء أخريات ضمن المخيم، وتحاول الآن القوى الأمنية السيطرة على الوضع.

يشهد مخيم الهول في إقليم الجزيرة حالة شغب إثر قيام قرابة 50 امرأة من نساء مرتزقة داعش بإنشاء محاكم سرية لبعض النسوة الأخريات، وعلى إثرها تدخلت قوات الأمن الداخلي، إلا أن النساء خرجوا في مظاهرة، فيما تحاول القوى الأمنية الآن فض المظاهرة.

وأشارت قوى الأمن الداخلي - المرأة في المخيم المُخصصة من قبل الإدارة الذاتية لحماية قسم المهاجرات، بأنه وردت معلومات مفادها بأن بعض نساء مرتزقة داعش شكّلن محاكم سرية لبعض النساء الأخريات بتهمة ابتعادهن عن فكر داعش المتطرف ضمن خيمتين في قسم (المهاجرات)، وعلى الفور تدخلت القوات. إلا أن نساء مرتزقة داعش أحدثوا حالة من الشغب، وأشهروا السلاح بوجه القوات.

وأوضحت قوات الأمن الداخلي بأن عدد النساء يقارب الـ 50 امرأة، ومازالت القوى الأمنية مستنفرة في المخيم للسيطرة على الوضع هناك.

ولم يعرف بعد كيفية استحواذ نساء مرتزقة داعش القاطنات ضمن مخيم الهول على السلاح بعد.

ويُعد مخيم الهول الواقع 45 كم شرقي مدينة الحسكة شمال شرق سوريا من أكبر المخيمات في مناطق شمال وشرق سوريا، وأخطر المخيمات في العالم كما يصفه محللون، ويقطنه أكثر من 71 ألف نسمة بين لاجئ ونازح وعوائل مرتزقة داعش الذي استسلموا لقوات سوريا الديمقراطية في بلدة الباغوز آخر معاقل المرتزقة.

ويشهد مخيم الهول منذ مدة حالات ممثالة، حيث حاولت نساء مرتزقة داعش اغتيال اللاجئ العراقي (ح. د) اليوم، أثناء محاولة لنساء مرتزقة داعش التسلل إلى خيمته ضمن المخيم.

(ا م/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً