أعضاء في الكونغرس الأميركي يدعون ترامب لفرض عقوبات على تركيا

دعت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الأمريكي، الرئيس دونالد ترامب، إلى فرض عقوبات على تركيا، بسبب مضيها في صفقة شراء منظومة إس400 الروسية, وذلك عقب زيارة أجراها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لموسكو وحديث عن شراء طائرات روسية جديدة.

أصدرت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الأميركي بياناً وجهت فيه نداءً إلى ترامب، لفرض عقوبات على تركيا وفقاً للقوانين الأمريكية.

وأضاف البيان أن تركيا بإمكانها تحقيق مصالحها بشكل أمثل، عبر التعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية، وليس الكرملين.

وترى واشنطن أن ثمة خطراً أن تسمح الصواريخ الروسية بخرق الأسرار التكنولوجية لطائرة أف-35 الأميركية الجديدة التي تريد تركيا التزود بها أيضاً.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال في وقت سابق إنه لا يدرس فرض عقوبات على تركيا في الوقت الراهن، بسبب شراء أنقرة المنظومة.

وعارضت واشنطن شراء تركيا للنظام الدفاعي الصاروخي الروسي وهددت بفرض عقوبات على أنقرة ومنذ ذلك الحين لم يتضح موقف الرئيس دونالد ترامب من تلك الخطوة.

ومارس العديد من النواب الجمهوريين والديمقراطيين ضغوطاً على ترامب لفرض عقوبات على تركيا بسبب الصفقة.

وفي سياق متصل نقلت وكالة الأنباء الروسية (ريا) عن مسؤول روسي قوله، يوم الأربعاء، إن روسيا وتركيا تناقشان إمكانية تسليم طائرات عسكرية من طراز SU-57 و SU-35 روسية الصنع إلى تركيا.

وقال رئيس الخدمة الفيدرالية للتعاون الفني العسكري ديميتري شوغاييف "لقد تم إبداء قدر كبير من الاهتمام، من المبكر الحديث عن مفاوضات العقود، ولم يكن هناك أي طلب حتى الآن، ويجب إجراء مشاورات".

ويخوّل القانون الأمريكي للسلطة التنفيذية فرض عقوبات فيما يتعلق بصفقات دفاع معينة مع روسيا بموجب تشريع يطلق عليه مكافحة أعداء الولايات المتحدة والمعروف اختصاراً باسم قانون كاستا.

وأعلن البنتاغون في وقت سابق عن بدء مرحلة استبعاد تركيا من برنامج إنتاج مقاتلات إف- 35 بسبب شرائها منظومة إس-400.

وكانت الإدارة الأمريكية قد هددت تركيا بإقصائها من برنامج مقاتلات إف- 35، إذا حصلت على منظومة إس-400 من روسيا.

(م ش)


إقرأ أيضاً