تحقيق أممي: إدلب تحولت إلى ساحة معركة، ونص مليون مدني نزحوا

أعلن رئيس لجنة التحقيق بشأن سوريا، اليوم الثلاثاء، أن المنطقة المسماة "خفض التصعيد" المُزمعة في إدلب تحوّلت إلى ساحة معركة.

أوضح  رئيس لجنة التحقيق بشأن سوريا في مداخلة حول سوريا في مجلس حقوق الإنسان أن عمليات قوات النظام في إدلب تسببت بنزوح نصف مليون مدني، مُضيفاً أن العديد من النازحين يعيشون في ظروف سيئة وينامون في العراء.

هذا وتشهد المناطق المسماة "خفض التصعيد" منذ الـ 30 من شهر نيسان الفائت أعنف الاشتباكات والقصف بين قوات النظام والمرتزقة الذين تدعمهم تركيا والطائرات الروسية من جهة أخرى.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان أن عدد القتلى وصل إلى 4142 شخصاً بينهم أطفال ونساء.

(ن ع)


إقرأ أيضاً