الطفلة سارة أول الموقعين على لائحة الدعوة القانونية المُوقّعة ضد انتهاكات تركيا

وقّعت الطفلة سارة التي بترت ساقها في قصف لجيش الاحتلال التركي على مدينة قامشلو وعائلتها على لائحة الدعوى القانونية والشكوى المُوقعة من قبل المتضررين من انتهاكات الدولة التركية ومرتزقتها، خلال زيارة للجنة توثيق جرائم الإبادة الجماعية ضد الشعب الكردي لهم.

استهدف جيش الاحتلال التركي ظهيرة الـ 10 من تشرين الأول الجاري، أحياء مدينة قامشلو "الزيتونية والغربية، والبشيرية وقدوربك" المكتظة بالمدنيين بوابل من القذائف الصاروخية، استشهد على إثرها مدنيان اثنان وأُصيب عدد آخر بجروح بينهم الطفلة سارة ذات الـ 7 أعوام ، حيث بُترت ساقها اليمين من فوق الركبة، وهي شقيقة الطفل الشهيد محمد محمد، ونقلت بتاريخ 26 تشرين الأول المنصرم مع والديها إلى باشور كردستان من قبل الهلال الأحمر الكردي.

وضمن عمل لجنة توثيق جرائم الإبادة الجماعية ضد الشعب الكردي، زار وفد مشترك لممثلية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ولجنة التوثيق الطفلة سارة محمد حسين وعائلتها.

والتقى الوفد الذي ضم كل من عضوة الهيئة الإدارية لممثلية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا سلافا سليمان، ورئيس لجنة توثيق جرائم الإبادة الجماعية ضد الشعب الكردي محمد شيراز طالباني مع مدير مؤسسة مام الإنسانية، ومدير العلاقات ضمن مؤسسة مام الإنسانية، المُشرفة على علاج سارة.

ووقّعت سارة وعائلتها على لائحة الدعوى القانونية والشكوى المُوقعة من قبل المتضررين من انتهاكات الدولة التركية ومرتزقتها.

ونسّقت ممثلية الإدارة الذاتية لشمال و شرق سوريا في إقليم كردستان، مع لجنة لتوثيق جرائم الإبادة الجماعية ضد الشعب الكردي، للعمل على الكشف عن حجم الانتهاكات التي ارتكبتها الدولة التركية ومرتزقتها في شمال وشرق سوريا وذلك خلال بيان مشترك في الحادي عشر من شهر تشرين الثاني، لمخاطبة كل المحاكم الدولية الخاصة بجرائم الحرب والإبادة الجماعية ومجلس الأمن الدولي وهيئة الأمم المتحدة، والمنظمات الدولية الخاصة بحظر الأسلحة الكيمياوية والبيولوجية، ومنظمات حقوق الإنسان الدولية التي تحمي حقوق الإنسان وكرامته بأن يتدخلوا ويحققوا في جرائم الإبادة الجماعية، والتطهير العرقي، واحتلال الأراضي وسرقة الممتلكات وتجاوزات الدولة التركية بحق مكونات شمال وشرق سوريا، وانتهاكات المجموعات الإرهابية والمرتزقة التي تستوجب قانونياً الملاحقة والمقاضاة دولياً.

وذلك خلال لائحة دعوى قانونية ضد الجيش التركي المحتل ومرتزقته الإرهابيين لارتكابهم جرائم حرب وإبادة جماعية واستخدام الأسلحة المحظورة دولياً ضد المدنيين العُزّل يوقع عليه كل المتضررين من سكان شمال وشرق سوريا من كورد وعرب وسريان وشركس وأرمن.

(سـ)


إقرأ أيضاً