بسبب صواريخ S-400 الروسية.. البنتاغون يمنع تركيا من شراء طائرات F-35

كشفت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، في إعلان عقد، أن القوات الجوية ستدفع مقابل شراء 8 طائرات من طراز F-35 كان من المقرر تسليمها إلى تركيا، على خلفية العقوبات الأمريكية على تركيا شراء أنقرة للصواريخ الروسية S-400.

وتأتي الخطوة التي أعلنتها مجلة "ديفنس نيوز" الأميركية المتخصصة في الشؤون العسكرية، لتنهي عامًا من التكهنات بشأن مصير الطائرات المقاتلة التي تصنعها شركة "لوكهيد مارتن"، بعد استبعاد تركيا من البرنامج الخاص بها.

وأوضحت المجلة أن سعر الطائرة الواحدة يبلغ 77.9 مليون دولار، فيما تشمل الصفقة 6 طائرات إضافية لم يكشف عن مصيرها بعد.

وكانت تركيا تخطط لشراء 100 مقاتلة من طراز "إف 35" وفقًا لبرنامج تسليح أميركي، لكنها استُبعدت منه في يوليو من العام الماضي بعد تعاقدها مع روسيا لشراء منظومة الدفاع الجوي "إس 400".

وحذر المسؤولون الأمريكيون تركيا منذ فترة طويلة من أنه لن يُسمح لها بالحصول على طائراتF-35، إذا واصلت عملية الاستحواذ على برنامج الصواريخ الروسية S-400 حيث قدّر المسؤولون الأمريكيون أن وجود الطائرة بالقرب من نظام الأسلحة الروسية سيعرض أمنها للخطر، كما يسمح بجمع بيانات الطائرة وتقديمها إلى موسكو.

وكانت الولايات المتحدة قد قررت أيضًا إلغاء تدريب طيارين عسكريين أتراك على التعامل مع الطائرة، كجزء من "ضربة عقابية" بحق أنقرة بعد صفقة نظام الدفاع الجوي مع موسكو.

(ي ح)


إقرأ أيضاً