برلمانيون: PDK دخل معادلة لا رجعة فيها مع تركيا وردع الأخيرة يحتاج موقفاً موحداً

أكد برلمانيون عراقيون أن PDK دخل "معادلة لا رجعة فيها مع دولة الاحتلال التركي" لذلك فهي عاجزة عن ردعها، مشددين على أن تكون المواقف "موحدة" ضد عمليات القصف وقتل المواطنين من قبل الدولة التركية المحتلة.

وقال عضو ائتلاف دولة القانون كاظم الحيدري، أن "الرئيس التركي أردوغان مهيمن على شمال العراق، لا سيما دهوك وأربيل بعد اتفاقه مع الحزب الديمقراطي الكردستاني" مضيفاً أن "الحزب دخل في معادلة مع تركيا لا رجعة فيها".

وأضاف أن "حكومة الاقليم دخلت مع تركيا بعقود طويلة الأمد، وبالتالي لا تمتلك إرادة سياسية بعد سيطرة أردوغان على أموال الاقليم"، وفق ما نقلته وكالة المعلومة.

وأشار إلى أن "تركيا لن تسحب قواتها بسهولة كونها تمتلك قواعد عسكرية كبيرة وأهمها معسكر بعشيقة الذي يبعد عن محافظة نينوى 39 كيلو، فضلاً عن وصول طائراتها العسكرية لقضاء جمجمال الذي يبعد عن كركوك ساعة ونصف".

من جهتها قالت النائبة العراقية، كردة عمر، أن "مهاجمة إقليم كردستان وقتل المدنيين عمل غير إنساني. إننا ندين هذه الأعمال اللا إنسانية لتركيا. يجب على دول الجوار احترام أراضي إقليم كردستان وسيادة العراق"، وفق ما نقلته وكالة روج نيوز.

وأضافت كردة عمر أنه "يجب أن تكون المواقف موحدة ضد عمليات القصف وقتل المدنيين من قبل الدولة التركية".

وتابعت: "لا توجد أي ذرائع تسمح للدولة التركية بقتل مدنيين في جنوب كردستان والعراق، آمل أن نتمكن في الدورة البرلمانية الجديدة من التوصل إلى توافق في البرلمان العراقي ضد هذه الهجمات، نحن ندين هذه الأعمال اللا إنسانية. يجب وضع حد ومواجهة هذه الهجمات".

(د ع)


إقرأ أيضاً