بأموال "الصدقات" التركية داعشيات يحاولن الهرب من مخيم الهول

ألقت القوات الأمنية في مخيم الهول القبض على أربع نسوة داعشيات حاولن الهرب من المخيم باتجاه الحدود التركية، والمصادر أكدت لوكالتنا أن عمليات التهريب تنظم بأموال "الصدقات" وبقيادة داعشيات تركستانيات.

يضم مخيّم الهول الذي يعدّ من أخطر مخيمات العالم، الآلاف من أسر داعش التي لازالت ترتكب الجرائم والانتهاكات بحق ساكني المخيم.

ويشهد المخيم كل فترة حالات القتل والعنف التي يرتكبها في الغالب نساء داعش المتشدّدات بحق القاطنين فيه، إلى جانب محاولاتهن المستمرة في الهرب من المخيم، والتوجه إما نحو الحدود التركية أو المناطق المحتلة من قبل تركيا ومرتزقتها في الشمال السوري.

وفي هذا الإطار أفادت مصادر من داخل مخيم الهول لوكالتنا، أن القوى الأمنية في المخيم ألقت القبض على أربع نسوة داعشيات حاولن الفرار يوم أمس، إلى الحدود التركية.

وأشارت المصادر لوكالة أنباء "هاوار" أن اثنتين منهما شقيقتان تحملان الجنسية السودانية، واثنتان تحملان الجنسية التانزانية، ولديهن أطفال أيضًا.

ونوهت المصادر الأمنية التي اطلعت على اعترافات الداعشيات، أن الأموال التي تصل لهؤلاء اللواتي يحاولن الهرب تأتي من تركيا عن طريق داعشيات تركستانيات ينظمن حملات يسمينها "الصدقات" في تركيا، ويجمعن الأموال بهدف تهريب الأسر التي لا يوجد لديها مصدر مادي.

ويذكر أن مخيم الهول الواقع على بعد 45 كم شرق مدينة الحسكة، يقطنه أكثر من 74 ألف نسمة بين نازح ولاجئ وأسر من مرتزقة داعش من نساء وأطفال.

(هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً