استمرار فعاليات "مهرجان فن وأدب المرأة الثالث" في يومه الثاني

بدأت، صباح اليوم، في مدينة منبج فعاليات اليوم الثاني من "مهرجان فن وأدب المرأة" الثالث الذي ينظم هذا العام تحت شعار "المرأة نبع الفن ونبض الإبداع".

ويشارك في المهرجان الذي يقام في قاعة مركز الثقافة والفن في مدينة منبج نساءٌ من كافة المكونات في المدينة، بالإضافة إلى حضور سعاد مصطفى والدة الشهيدة هفرين خلف، ومشاركة من نساء من دير الزور ومنسقية مؤتمر ستار لشمال شرق سوريا من الرقة والطبقة وكوباني.

وحضرت النساء إلى المهرجان بزيّهن الفلكلوري الخاص بالمكون الذي ينتمين إليه، وخلال فعاليات اليوم الأول نظمت عروض فنية متنوعة من قبل فرق فنية عدة للمكون العربي والكردي والشركسي.

وعرضت الفرق المشاركة عروضًا تعكس واقع المجتمع، وتقوي من روابط وتلاحم المكونات في المنطقة، وتعرّف كل مكون إلى عادات وتقاليد وثقافة وتراث المكون الآخر.

وبدأت فعاليات المهرجان بالوقوف دقيقة صمت استذكارًا للشهداء، ثم قدّمت الفنانة نسرين بوطان فقرة غنائية بعنوان "وطني الغالي".

هذا ومازالت فعاليات المهرجان مستمرة في تقديم العروض الغنائية والثقافية المختلفة، ومن المقرر أن تختتم فعاليات المهرجان بعد ظهر اليوم.

(كروب/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً