اشتباكات بين المرتزقة وقوات دمشق في سهل الغاب.. والأخيرة تقصف قرى ريف إدلب

تشهد منطقة ما تسمى "خفض التصعيد" قصف مدفعي من قبل قوات حكومة دمشق مستهدفة قرى بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، في حين اندلعت اشتباكات بالرشاشات الثقيلة بينها وبين مرتزقة "الفتح المبين" على محاور سهل الغاب غرب حماة.

واندلعت اشتباكات بالرشاشات الثقيلة، بين مرتزقة "الفتح المبين" من جهة، وقوات حكومة دمشق من جهة أخرى، على محوري العمقية والمشاريع بسهل الغاب غرب حماة، بحسب ما أفاده المرصد السوري لحقوق الإنسان.

على صعيد متصل، قصفت قوات حكومة دمشق بالمدفعية قرى الفطيرة وفليفل وسفوهن والبارة بجبل الزاوية جنوب إدلب، دون ورود معلومات عن وقوع قتلى.

وأمس، استهدف فوج المدفعية والصواريخ لمرتزقة "تحرير الشام" تجمعات لقوات حكومة دمشق، على محور ميزناز في ريف حلب الغربي، ومحور الأربيخ في ريف إدلب الشرقي، كما قصفت قوات حكومة دمشق بالمدفعية قرى الفطيرة وفليفل وسفوهن بجبل الزاوية جنوب إدلب، بينما شهد محور كبانة في ريف اللاذقية قصف متبادل بقذائف الهاون بين مرتزقة "الفتح المبين" وقوات حكومة دمشق.

(ل د)

 


إقرأ أيضاً