الطفل الفنان خليل الغباري اقتدى بالفنان جميل هورو ويواصل مسيرته الفنية

يحفظ ويؤدي الأغاني التراثية الكردية من تراث منطقة عفرين منذ كان في عمر السادسة، وتمكّن بمساعدة فنانين مختصين من حفظ وأداء العديد من الأغاني، ويشارك في العديد من الحفلات والمناسبات.

خليل الغباري يبلغ من العمر (13عامًا) من أهالي قرية جلبرة التابعة لناحية شيراوا في مقاطعة عفرين المحتلة، بدأ بحفظ وأداء الأغاني التراثية منذ كان في السادسة من عمره.

انضم منذ صغره إلى مركز الثقافة والفن بمركز مدينة عفرين، وكان يعاني كثيرًا في لفظ وحفظ كلمات الأغاني، لكن واظب على تعلمها وحفظها حتى تمكّن من اتقانها، وأيضًا تحسّن أداؤه وصوته مع مرور الزمن.

بعد خروج أهالي عفرين قسرًا من مدينتهم في 18 آذار 2018، نتيجة الهجمات الوحشية من قبل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، نزحت أسرة الطفل خليل الغباري من عفرين إلى حي الشيخ مقصود بمدينة حلب.

جميل هورو قدوة لخليل

قرر خليل الغباري مواصلة هوايته في أداء الأغاني التراثية والعفرينية، بهدف الحفاظ وإحياء هذا التراث. ونظرًا لجمال صوته، تولّى الفنان صلاح بيرم مهمة تدريبه على أداء أغنية "ممي آلان" للفنان الراحل جميل هورو الذي يعتبره خليل قدوة له.

يقول الطفل خليل الغباري إنه عانى كثيرًا أثناء تدريبه على حفظ وأداء أغنية جميل هورو التراثية، لكنه واظب على التمرين حتى تمكن من اتقان الأغنية وأدائها بشكل جيد.

بعد نزوح أسرة الطفل خليل إلى حي الشيخ مقصود، انضم إلى مركز جميل هورو الواقع في حي الأشرفية بمدينة حلب، وهو الآن عضو في فرقة "kulilken peseroje" للأغاني الفلكلورية.

وشارك خليل خلال 6 سنوات في جميع الاحتفاليات والمناسبات في مدينة عفرين وناحية شيراوا وحي الشيخ مقصود بمدينة حلب، وأصبح محبوبًا بين الأهالي، حيث يؤدي أغاني تراثية للعديد من الفنانين الراحلين أمثال عدنان دلبرين، جميل هورو، علي تجو وبيتاز عفرين.

وشكر خليل الغباري جميع المدربين الذين ساعدوه للخوض في مجال الأغنية التراثية.

'هدفهم إحياء التراث'

عضو مركز جميل هورو للثقافة والفن ومدرب فرقة "kulilken peseroje" أحمد رشو قال: إنّهم يقومون بتدريب الأطفال على أداء الأغاني التراثية بهدف إحياء التراث الكردي، واستكمال درب فناني منطقة عفرين.

ونوّه رشو إلى أن أداء الأغاني التراثية فن بحد ذاته، ولا أحد يستطيع أن يتقن غناء المواويل التراثية بسهولة، إذ يجب أن يكون لديه نفس طويل وأن تكون ذاكرته قوية ليتمكن من حفظ الكلمات.

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً