المنصة الجماهيرية تجتمع مع الحزب التقدمي الديمقراطي في ديرك

اجتمعت لجنة ديرك للهيئة الإدارية في المنصة الجماهيرية مع الحزب التقدمي الديمقراطي الكردي في سوريا للتباحث حول رؤيتهم السياسية للوضع في شمال وشرق سوريا، والاتفاق الحاصل بين الأحزاب الكردية.

زار اليوم الأربعاء، وفد من منصة الهيئة الإدارية في المنصة الجماهيرية برئاسة كل من مالفان رسول، ومصطفى كوري، ولوري تل داري، مكتب الحزب التقدمي الديمقراطي الكردي في سوريا لمناقشة الوضع السياسي في عموم روج آفا وسوريا.

وناقش الجانبان" الوضع السياسي في عموم روج آفا والمسار التفاوضي بين الأحزاب الكردية مع بيان دور المنصة الجماهيرية في العمل على النقاط المتممة للجوانب المغفلة".

وتطرق الجانبان إلى التحاور والتركيز على بناء وحدة وطنية تكاملية لكل أطياف المجتمع الكردي والقوى السياسية بالتوازي مع مناقشة قضية التوافق السياسي الكردي، وضرورة الفصل بين التوافق الكردي وعدم معارضته لإرادة المكونات الأخرى في روج آفا".

وأشار الجانبان إلى التركيز على أن يكون بناء الإرادة السياسية والمجتمعية غير منعزل عن مشاركة المكونات السياسية والمجتمعية الأخرى، بل تكاملها في إيجاد نموذج إداري يضمن حقوق الجميع في الإدارة المدنية والسياسية والعسكرية والاقتصادية وبعيداً عن إطار المحاصصة الحزبية الضيقة.

وبيّن الجانبان" مطلوب من الجميع دعم أي مبادرة توحد صفوف الشعب الكردي في هذه المرحلة الحساسة التي يمر بها شعبنا في روج آفا وشمال شرق سوريا، والحفاظ على مكتسبات وحقوق الشعب الكردي وخاصة في ظل هجمات الاحتلال التركي على مناطق شمال وشرق سوريا".

وأضاف الجانبان" أن مطلبهم هو تحقيق الأهداف المشروعة للشعب الكردي في سوريا ديمقراطية تعددية لا مركزية تضمن حقوق كامل مكونات الشعب السوري دون إقصاء أي طرف أو مذهب".

 (كروب/سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً