المئات من أهالي عفرين ينددون بالاحتلال التركي

خرج المئات من أهالي إقليم عفرين في تظاهرة حاشدة تنديداً بهجمات الاحتلال التركي على مناطق جنوب كردستان ومخمور وشنكال.

بمبادرة من مؤتمر ستار تظاهرت المئات من نساء ناحيتي احرص وتل رفعت ومقاطعة شيروا في إقليم عفرين، للتنديد بهجمات الاحتلال التركي على مناطق شنكال وباشور كردستان.

وتجمع الأهالي في قرية زيارة التابعة لمقاطعة شيراوا حاملين لافتات كتبت عليها عبارات التنديد بالاحتلال التركي.  

وبدأت التظاهرة من مدخل قرية زيارة التابعة لناحية شيروا بمقاطعة عفرين المحتلة وصولاً إلى مخيم العودة في الناحية، وسط ترديد شعارات تحيي مقاومة شنكال ومخمور وعفرين، وتندد بالاحتلال التركي وتدعو إلى وحدة الشعوب.

وفي ساحة المخيم وقفت المشاركات دقيقة صمت ومن ثم ألقت الإدارية في مؤتمر ستار أمينة دينكلي كلمة قالت فيها: "منذ اندلاع الثورة السورية وإلى يومنا قدمنا أرواحاً غالية، لأن الشعب الكردي شعب يعرف بالمقاومة".

وأشارت أمينة دينكلي إلى أن هجمات الاحتلال التركي تمتد من عفرين إلى شنكال ومخمور، وأضافت "تركيا ساندت مرتزقة داعش ووجهتهم إلى المناطق الكردية بهدف كسر إرادة الشعب، إلا أن الشعب الكردي وشعوب شمال شرق سوريا اتحدوا في وجه هذا العدوان التركي الفاشي وأفشلوا مخططاتهم. والآن يشنون هجماتهم على مناطق شنكال التي أصبحت أسطورة في المقاومة ".

وتلتها كلمة باسم مجلس ناحية شيراوا ألقاها الإداري أحمد سليمان الذي استنكر هجمات الاحتلال التركي، ودعا إلى مواصلة المقاومة.

وانتهت التظاهرة بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة الشعب الكردي وتندد بالاحتلال التركي.

(كروب/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً