الجيش الليبي لواشنطن: نرفض التفاوض مع تركيا

سلم الجيش الليبي، الأحد، واشنطن رسالة تطالب بتدخل دولي، وتضمنت رفض التفاوض مع تركيا وفق ما ذكرته مصادر.

وقالت هذه المصادر لشبكة العربية إن رسالة الجيش الليبي لأميركا طالبت برقابة دولية على المنافذ البرية والبحرية، لمنع دخول السلاح إلى الوفاق، ومنع نقل أنقرة معدات وأسلحة تركية إلى داخل البلاد.

كما أكدت المصادر أن الجيش الليبي متمسك بعدم الجلوس مع تركيا في أي مفاوضات مقبلة خلال الفترة القادمة، مؤكدة أن قيادة الجيش الليبي متمسكة بسحب المرتزقة والميليشيات.

وأكدت أن الجيش الليبي يرفض انخراط الميليشيات المسلحة في مؤسسات الدولة كما تخطط حكومة الوفاق لذلك.

(ي ح)


إقرأ أيضاً