الحسكة.. بدء فعاليات خيمة الاعتصام الداعمة لمقاومة السجون في تركيا

دعمًا لمقاومة المعتقلين في السجون التركية وإنهاء العزلة عن القائد، نصبت حركة الشبيبة الثورية في الحسكة خيمة اعتصام.

 تحت شعار "بروح مقاومة السجون حتمًا سننتصر" نصبت حركة الشبيبة الثورية بالتنسيق مع اتحاد المرأة الشابة في مدينة الحسكة خيمة اعتصام دعمًا لمقاومة المعتقلين من حزب الشعوب الديمقراطية في سجون دولة الاحتلال التركي.

وزُينت الخيمة التي نُصبت مقابل دوار الكنيسة الآشورية بحي تل حجر في مدينة الحسكة، بصور الشهداء وأعلام قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والمرأة.

وشارك في اليوم الأول العشراتُ من أهالي مقاطعة الحسكة وأعضاء المؤسسات المدنية، بالإضافة إلى أعضاء مجلس المرأة السورية ومؤتمر ستار وحزب الاتحاد الديمقراطي.

بدأت خيمة الاعتصام بالوقوف دقيقة صمت، تلاها إلقاء كلمة الافتتاحية من قبل الإدارية في الشبيبة الثورية في مقاطعة الحسكة أفرين نافدار، وقالت فيها "خيمتنا نُظمت لدعم مقاومة المعتقلين في سجون الفاشية التركية، وتنديدًا بانتهاكات الدولة الفاشية على مناطق شمال وشرق سوريا".

ودخل إضراب المعتقلين في السجون التركية يومه الـ 43، وذلك لإنهاء العزلة عن القائد عبدالله أوجلان، والتنديد بممارسات السلطات التركية بحق المعتقلين الكرد، والمثقفين وأعضاء حزب الشعوب الديمقراطية.

وتقول أفرين نافدار، "لإنهاء العزلة المفروضة على القائد عبد الله أوجلان، هؤلاء الأبطال يقومون بمقاومة عظمية في تلك السجون بالرغم من الانتهاكات التي تحصل بحقهم".

وبيّنت أفرين نافدار، في نهاية كلمتها، أنهم مستمرون في المقاومة والمساندة بكافة مناطق شمال وشرق سوريا حتى نيل القائد عبد الله أوجلان حريته وحرية كافة السجناء.

والجدير بالذكر أن خيمة الاعتصام ستستمر7 أيام، وسيشارك فيها وفود من كافة نواحي مقاطعة الحسكة.

(ه إ/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً