الاتحاد الديمقراطي يدين استهداف الرئاسة المشتركة لمكتب شؤون العدل والاصلاح

أدان المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي جريمة استهداف الرئاسة المشتركة لمكتب شؤون العدل والاصلاح في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا وعاهد على السير على نهج الشهداء.

وأصدر المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي بياناً نشر على موقعه الرسمي استنكر فيه استهداف الرئاسة المشتركة لمكتب شؤون العدل والاصلاح في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا زينب محمد ويلماز شرو.

وجاء في نص البيان:

"في إطار الحرب القذرة, التي يشنِّها النظام التركي على شعبنا الكردي بقصد كسر إرادة شعبنا، قام الطيران التركي المسير باستهداف الرئاسة المشتركة لمكتب شؤون العدل والاصلاح في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا الرفيقة زينب محمد والتي ناضلت أيضاً كعضوة في مجلس المرأة لحزب الاتحاد الديمقراطي، والرفيق يلماز شرو أثناء قيامهما بواجبهما الوطني بعد ظهر اليوم بالقرب من بلدة كركي لكي.
المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطيPYD  إذ يدين هذه الجريمة البشعة، فإنّه يتقدّم بأحر التعازي إلى أبناء شعبنا وأعضاء حزبنا وإلى عائلة الشهيدة خصوصاً بهذا المصاب الجلل والأليم, ويتعهد بالسير في الطريق الذي استشهد رفاقنا زينب ويلماز من أجله.
المجد والخلود للشهداء زينب محمد, ويلماز شرو ولجميع شهداء الحرية".

ANHA


إقرأ أيضاً