الأعرجي: الحكومة العراقية جادة في تعزيز العلاقة مع الناتو

أكد مستشار الأمن القومي العراقي، قاسم الأعرجي، أن الحكومة جادة في تعزيز العلاقة مع الناتو الذي تعد مجالات التعاون معه كبيرة.

جاء ذلك خلال استقبال مستشار الأمن القومي، قاسم الأعرجي، اليوم الثلاثاء، قائد قيادة القوات المشتركة لحلف الناتو، الأدميرال ستيوارت مونش والوفد المرافق له.

بيان لمكتب الإعرجي ذكر أن الجانبين استعرضا خلال اللقاء "عمل بعثة حلف شمال الأطلسي في العراق، وسبل تعزيز التعاون والشراكة مع الحلف، في مجالات التدريب والمشورة وتطوير القدرات".

وجدد الأعرجي "تأكيد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، على الشراكة مع حلف شمال الأطلسي- الناتو"، مشيراً إلى أن "الحكومة الحالية تتمتع بدعم من جميع الكتل السياسية، وهي جادة بتعزيز العلاقة مع الناتو، لتطوير مهارات وقدرات قواتنا الأمنية والعسكرية".

الأعرجي بيّن أن "مجالات التعاون مع الحلف كبيرة، لاسيما الأمن السيبراني، لما يمتلكه الناتو من خبرات كبيرة يمكن الاستفادة منها في هذا المجال"، مشيراً إلى حاجة العراق لـ "تأمين الحدود ومنع تسلل الإرهابيين وعصابات التهريب والمخدرات".

مشدد على أنه "من ضمن توجهات الحكومة العراقية هو إنجاح عمل الجهات الدولية في العراق ومن ضمنها الناتو"، بحسب البيان.

من جانبه أكد الأدميرال مونش، أن "لدى حلف الناتو شراكة جيدة جدًا مع الحكومة العراقية لزيادة قابليات المؤسسات العسكرية والأمنية، والعمل على بناء شراكة طويلة الأمد تعود بالفائدة على الجانبين".

(سـ)


إقرأ أيضاً