افتتاح جناح خاص بكتب الأطفال يزيد من جمالية معرض هركول

خُصص في معرض هركول الرابع للكتاب، ولأول مرة جناح خاص بكتب الأطفال، ليزيد من رونقه وجماله، وباتت خطوة لتشجيع الأطفال على إظهار مواهبهم في المعرض.

يواصل معرض هركول للكتاب فعالياته ونشاطاته في كل عام، منذ عام 2017 وإلى الآن، وقد تميز هذا العام بألوان جديدة مليئة بالطفولة، أضافت جمالية أكثر إلى المعرض، إذ خُصص ولأول مرة جناح خاص بكتب الأطفال فيه، مُزين بالرسومات الكرتونية، وشهد الجناح إقبالًا كبيرًا من قبل الأطفال للاطلاع على الكتب واقتنائها.

 ويضم الجناح كتبًا توجيهية هادفة، وقصص الأطفال باللغات الكردية والعربية والانكليزية، وقصص المغامرات، بالإضافة إلى قواميس اللغة الكردية التي تناسب أعمار الأطفال، وكتب الأشعار أيضًا.

الطفلة رونا عكيد تبلغ من العمر 11 عامًا، طالبة في الصف السادس تتولى مهمة الإشراف على قسم كتب الأطفال، تحدثت عن عدد الكتب والعناوين الموجودة فيه وقالت:" يتضمن قسم الأطفال 73 عنوانًا، بتشكيلة منوعة من الكتب والقصص والأشعار باللغة العربية والكردية والانكليزية، وبمبلغ مالي يتراوح بين 2000 – 2500 ل.س".

ونوهت رونا أن الكتب المطبوعة باللغة الكردية تأخذ حيزًا أكبر في القسم، وقالت: " كون اللغة الكردية هي لغتنا الأم".

وبيّنت رونا عكيد أن سبب وجودها في المعرض، وإشرافها على قسم كتب الأطفال يعود إلى محبتها للمطالعة والكتب، والأشعار الكردية.

وفي زاوية من أمام قسم كتب الأطفال تمارس ولأول مرة الفنانة الصغيرة لورين حسين البالغة من العمر 14 عامًا، هوايتها بفرشاتها الصغيرة التي أضفت البهجة على قلوب المشاركين في المعرض من خلال لوحاتها الطفولية، من رسوم كرتونية جسّدت كل ألوان الطفولة فيها.

وهي ترسم لوحتها الممزوجة بالأمل تحدثت لوكالتنا عن مدى حبها وشغفها بالرسم ورحلة تعلمها، وقالت:" منذ أن كان عمري يتراوح بين 6 و7 أعوام كنت أحب الرسم كثيرًا، وبفضل تشجيع أمي لي بدأت أمارس هوايتي أكثر، وعندما بلغ عمري 11 عامًا بدأت برسم اللوحات بواسطة الفرشاة".

 وأوضحت لورين حسين بأنها تملك ما يقارب52 لوحة منوعة أكثرها رسومات كرتونية تنبع من الخيال.

وبيّنت سبب استخدامها للألوان الغامقة في رسم لوحاتها، السبب الذي تساءل عنه أغلب المشاركين في المعرض، وقالت:" الألوان الغامقة أراها تعطي حياة وجمالية أكثر للوحة وتلفت النظر".

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً