'ميلاد القائد أوجلان انطلاقة حياة جديدة للشعوب التواقة للحرية'

نظم مجلس ناحية ديرك اجتماعاً للأهالي بالتزامن مع الذكرى السنوية لميلاد قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، كما نظم مؤتمر ستار في كركي لكي محاضرة بهذه المناسبة.

تجمع المئات من أهالي مدينة ديرك ونواحيها في مركز الشهيد باور للشبيبة للمشاركة في الاجتماع الذي نظمه مجلس ناحية ديرك بالتزامن مع ذكرى ميلاد قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان.

وتخلل الاجتماع كلمة الإداري في حزب الاتحاد الديمقراطي دجوار محمد هنأ فيها بداية ميلاد أوجلان، وانتصار حزب الشعوب الديمقراطية في تركيا وباكور كردستان، والانتصار الذي حققته قوات سوريا الديمقراطية على مرتزقة داعش كما هنأ السريان والكلدان والآشوريين بمناسبة عيد أكيتو.

وتطرق محمد إلى التضحيات التي قدمتها شعوب شمال وشرق سوريا ضد الجماعات الإرهابية والحفاظ على المكتسبات التي حققتها في ثورة روج آفا وشمال شرق سوريا.

وتابع محمد" إن مقاومة القائد ونضاله وتوجيهاته هي التي أوصلتنا إلى هذه المرحلة التاريخية وتحقيق الانتصارات تلو الانتصارات ضد المحتلين والمرتزقة. ميلاد القائد أوجلان انطلاقة حياة جديدة للشعوب التواقة للحرية".

وانتهى الاجتماع بالنقاش حول مجمل التطورات السياسية في المنطقة.

كركي لكي

ونظم مؤتمر ستار في كركي لكي محاضرة  في مركز آرام تيكران ببلدة رميلان بالتزامن مع ذكرى ميلاد قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، شارك فيها العشرات من الأهالي.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت ومن ثم ألقت الإدارية في مؤتمر ستار بمقاطعة قامشلو آكري خلات كلمة قالت فيها "ميلاد القائد هو بمثابة نور أضاء طريقنا نحو الحرية والكرامة بعد سنوات طويلة من الظلام والعبودية التي كنا نعيشها، ميلاد القائد هو إشراق، وميلاد لجميع الشعوب المتطلعة نحو الحرية والخلاص".

آكري خلات حيت في كلمتها المقاومين في المعتقلات التركية، كما حيت المناضلة ليلى كوفن "التي تمثل الإرادة الحرة من أجل فك العزلة عن القائد".

تلاها عرض فيلم وثائقي عن نضال وحياة قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان والمؤامرة الدولية التي حيكت ضده.

وانتهى الاجتماع بالشعارات التي تحيّ مقاومة أوجلان ومقاومة المضربين عن الطعام.

(كروب/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً