'الدّيمقراطيّ الكردستانيّ' يواصل إرسال التّعزيزات العسكريّة إلى محيط جبل غاره

يواصل الحزب الديمقراطي الكردستاني إرسال “قوات كولان” التابعة بشكل مباشر لرئيس حكومة إقليم كردستان إلى محيط منطقة غاره، لليوم الثالث على التوالي.

وبدأ حزب الديمقراطي الكردستاني بإرسال مسلحين يطلق عليهم “قوات كولان” برفقة أسلحة ثقيلة منذ ليلة 24 تشرين الأول الجاري، إلى قرى بلدة دينارتي في قضاء آكري (عقرا) والمحيطة بمنطقة غاره.

وبحسب المعلومات الواردة من المنطقة، لا تزال عمليات نقل المسلّحين مستمرة لليوم الثالث على التوالي.

وقال مصدر خاص فضّل عدم الكشف عن هويته لأسباب أمنية، إنّ “المسلحين يسعون إلى الانتشار من حدود بلدة دينارتي حتى قمة جبل بريزي، ومن قرية جمانكي حتى قرية بيبادي، ومن قرية شرمينه حتى قرية باقرماني. ليشكّلوا هلالاً بمحيط منطقة جبل غاره، أو كما يطلق عليها محلياً منطقة الكريلا.”

وشنّت طائرات حربية تابعة للاحتلال التركي غارات عنيفة ليلة أمس الأحد، على قرى منطقة دينارتي تزامناً مع إرسال الديمقراطي الكردستاني لقواته إلى المنطقة.

وأكّد المصدر، أنّ تحليق الطائرات الحربية لا يزال مستمرّاً في سماء المنطقة منذ ليلة أمس، وشنّت عدة غارات على قرى المنطقة.

وأبلغ أحد المدنيّين من ريف بلدة دينارتي، مفضلاً عدم الكشف عن اسمه لأسباب أمنية، أنّ المسلحين فرضوا نوعاً من حظر التجوال في المنطقة، وهدّدوا بفتح النار على كل من يخالف أوامرهم.

المصدر: روج نيوز


إقرأ أيضاً