"مهرجان سما يجسد تعدد ثقافات المكونات في شمال وشرق سوريا"

أشاد إداريون في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، خلال زيارة إلى مقاطعة الشهباء، بالتنوع الثقافي لمكونات شمال وشرق سوريا، مؤكدين "هذا دليل على أن جميع المكونات متشبثون بثقافتهم ويرفضون القوى التي تحتل مناطقهم".

وزار وفد من الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، مقاطعة الشهباء، بالتزامن مع انطلاق عروض مهرجان سما للرقص الشعبي في دورته التي تعرض بين مُهجّري عفرين في مخيم برخدان.

الرئيس المشترك لهيئة الشؤون الاجتماعية والعمل في شمال وشرق سوريا، فاروق الماشي، لفت إلى مظاهر التعدد والتنوع والتعايش المشترك بين المكونات " مهرجان سما يجسد تعدد ثقافات المكونات في شمال وشرق سوريا" وأضاف أيضًا: " الأمر اللافت، خلال زيارتنا لمقاطعة الشهباء، أن جميع المكونات يد واحدة من كرد وعرب وتركمان فيها".

وأشار الماشي إلى معاناة أهالي عفرين المُهجّرين إلى مقاطعة الشهباء، كما أشاد بصمودهم، وقال: "إن وجود ومشاركة المكونات كافة في فعاليات مهرجان سما للرقص الشعبي هو دليل على أن شعوب المنطقة ترفض الاحتلال الخارجي لمناطقها".

وأضاف الماشي: "مُهجّرو عفرين وأهالي المنطقة في الشهباء شعب حيٌّ، يرفض احتلال المنطقة من قبل أية قوة كانت، ونحن واثقون أن الشعب سيقاوم حتى النهاية، وهذا المخيمات هي الدليل الأكبر على مقاومة الأهالي وتحديهم لجميع مصاعب الحياة اليومية".

وفي نهاية حديثه أوضح فاروق الماشي أن الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا لن تتوقف عن العمل من أجل تحرير "مناطقنا من دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها".

ومن جهتها أكدت جيهان محمد، الرئيسة المشتركة لهيئة الشؤون الاجتماعية والعمل في شمال وشرق سوريا، أن "الاحتلال التركي ومرتزقته احتلوا مقاطعة عفرين وسري كانيه وكري سبي ولكن لم يستطيعوا احتلال ثقافات هذه المناطق، وشعار مهرجان سما "وطن واحد، ثقافات متعددة، فلنكن يدًا واحدة" هو دليل على ذلك".

وأضافت جيهان خلال حديثها "ليعلم الاحتلال التركي وأعداء شعوب المنطقة بأنهم لن يستطيعوا كسر إرادة شعوب المنطقة والنيل منها، وأن شعوب المنطقة ستواصل النضال ضد القوى الظلامية حتى تحرير مناطقها والعودة إليها".

جيهان نوهت إلى أن أهالي عفرين يقطنون في مقاطعة الشهباء ومع أهالي الشهباء، متعاونين ومتكاتفين دون أي تمييز بين كردي أو عربي مسلم أو إيزيدي، وأن الاحتلال التركي لن يستطيع النيل من مشروع الأمة الديمقراطية "وإننا في الإدارة الذاتية سنقاوم ونعمل من أجل السلام ونسير في طريق الحرية والسلام والكرامة".

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً