"بأغانينا ووحدتنا سنزدادُ قوّة وإرادة ضدّ هجمات العدو"

عبّرت الفنّانة الكردستانية مزكين طاهر عن سعادتها بالمشاركة في دعم ومساندة مقاومة روج آفا، من خلال المُشاركة في حفلات فنّيّة لدعم مُهجّري سري كانيه وكري سبي.

أطلق فنّانون ومُثقّفون كرد في مدينة كولن الألمانيّة مبادرة لدعم الجهود الرّامية لعقد مؤتمر وطنيّ كردستانيّ، كما أعلنوا عن تنظيم حفلات فنّيّة دعماً ومساندة لمُهجّري سري كانية / رأس العين  وكري سبي / تل أبيض في وقت تطال فيه الهجمات التّركيّة على مناطق شمال وشرق سوريا، والّتي تستهدف بالدّرجة الأولى الشّعب الكرديّ.

وحول الهدف من إقامة حفلات فنّيّة في روج آفا قالت الفنّانة الكردستانية مزكين طاهر في تصريح لوكالتنا إنّ: " الفنّ وسيلة للحثّ على الدّفاع عن الأرض والكرامة، وتصعيد المقاومة " .

وأشارت مزكين طاهر إلى حفلات ستقام تحت شعار "الثقافة والفنّ من أجل المقاومة والصّمود "  في مركز محمد شيخو بمدينة قامشلو وذلك لدعم ومساندة مهجّري سري كانية وكري سبي الّذين تعرّضوا لهجمات الاحتلال التّركيّ ومرتزقته في 9 تشرين الأوّل المنصرم إلى اليوم.

وأضافت "نحنُ مجموعة من الفنّانين والفنّانات الكرد سنحي مثل هذه الاحتفالات في كلّ مكان، وسندعم ونساند أهلنا بفعاليّاتنا هذه".

وأثنت الفنّانة مزكين طاهر على حملة الفنّانين في أوروبّا أيضاً والّتي أطلقوها في بداية هجمات الاحتلال التّركيّ على مناطق شمال وشرق سوريا، إضافة إلى المسيرات الشّعبيّة الحاشدة لدعم ومساندة مساعي تحقيق وحدة الصفّ الكرديّ.

وأضافت أيضاً "نحنُ اليوم بأمسّ الحاجة إلى هذه الوحدة الّتي ستزيدُ من قوّتنا وإرادتنا ضدّ جميع الهجمات، وسنكون الطّليعيّين في دعم ومساندة مقاتلينا ومقاتلاتنا في كلّ مكان يُوجدون فيه لحماية الأرض والكرامة".

الفنّانة مزكين طاهر عبّرت عن سعادتها بأن تكون من المشاركين في الفعاليّات المساندة لمقاومة روج آفا ضدّ هجمات الاحتلال التّركيّ ومرتزقته. كما حيّت مقاومة مقاتلي ومقاتلات وحدات حماية الشّعب والمرأة في كلّ مكان يوجدون فيه من أجل الدّفاع عن كرامة الوطن.

 (ك)

ANHA


إقرأ أيضاً