"الشبيبة السريانية" تعقد مؤتمرها الثاني في مدينة قامشلو

عقد اتحاد الشبيبة السريانية التقدمية، اليوم، مؤتمره الثاني تحت شعار "بتنظيم الشبيبة السريانية سنكون الطليعة لبناء سوريا جديدة"، بهدف إقرار جملة توصيات جديدة في نهاية المؤتمر، وانتخاب رئاسة جديدة لاتحاد الشبيبة السريانية.

وشارك في المؤتمر الذي عقد في صالة الروابي بمدنية قامشلو، أعضاء اتحاد الشبيبة السريانية وممثلون عن مؤسسات الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، والرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي في إقليم الجزيرة نظيرة كورية.

وبدأت فعاليات المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً للشهداء، ثم رحّب المسؤول السابق لاتحاد الشبيبة السريانية التقدمية صبحي ملكة بالحاضرين، وقال: "إننا كقوى شبابية انطلقت من إرادة شعبنا السرياني الآشوري عاهدنا أنفسنا من اليوم الأول لانطلاقنا نحو النضال على نيل حقوق شعبنا والشعوب المظلومة"، مضيفاً "تمكنا من تحقيق العديد من الإنجازات على كافة الأصعدة الدبلوماسية والعسكرية والتوعوية، فالشبيبة اليوم باتت تمتلك القرار وتخدم قضية شعبها".

وبدوره، قال مسؤول مكتب الشبيبة في حزب الاتحاد السرياني، كبريئل شمعون: "نطلب الحرية للقائد سعيد ملكي الغائب والحاضر ونطلب الحرية لكل معتقلي الرأي في سجون الأنظمة الاستبدادية".

وأكد شمعون أن للشباب أهمية ودور ريادي كبير في النهضة بالمجتمع وتطوره، وحث على ضرورة التكاتف يداً بيد حتى يتمكنوا من بناء سوريا جديدة ديمقراطية لا مركزية تعددية تضمن حقوق كافة مكونات المنطقة وتعترف بحقوق الإنسانية.

من جهته، لفت عضو مجلس شبيبة سوريا الديمقراطية، ناصر ناصرو، إلى أن الفئة الشابة لعبت دوراً ريادياً مهماً من خلال التضحيات التي قدموها في سبيل حماية أرضهم مع انطلاقة ثورة 19 تموز التي ضمنت حقوق كافة مكونات المنطقة وخلّصتهم من السلطات القمعية والاستبدادية الحاكمة سابقاً. 

وتابع: "تمكنا بتنظيمنا ونضالنا تحرير مناطقنا من داعش وإرساء الأمن فيها"، مؤكداً أن تكاتف المكونات المختلفة ترك نتائجاً إيجابية جمة على أبناء المنطقة.

وتخلل المؤتمر قراءة برقيات تهنئة مبعوثة من قبل مؤسسات الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

ومن ثم عرض سنفزيون عن أعمال ونشاطات اتحاد الشبيبة السريانية التقدمية، ليتابع المؤتمر أعماله مغلقاً أمام وسائل الإعلام.

ومن المزمع أن يقيّم الاتحاد نشاطه وأعماله السنوية ويناقش هيكله التنظيمي، والخروج بتوصيات جديدة وانتخاب رئاسة جديدة للاتحاد.

(آ)

ANHA


إقرأ أيضاً