110 شخص أضربوا عن الطعام في ناحية عامودا

تحت شعار " بروح مقاومة السجون سنحطم العزلة "، أضرب 110 شخصاً في ناحية عامودا عن الطعام في الخيمة التي نُصبت من قبل مؤتمر ستار دعماً ومساندةً لمطالب المناضلة ليلى كوفن ورفاقها المقاومون، واستنكاراً للمؤامرة الدولية التي أحيكت ضد القائد أوجلان والعزلة المشددة عليه.

قامشلو

دخل إضراب الرئيسة المشتركة لمؤتمر المجتمع الديمقراطي ليلى كوفن يومه الـ 96 على التوالي، تنديداً بالانتهاكات اللاإنسانية التي تمارسها حكومة العدالة والتنمية بحق قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وفرض عزلة مشددة عليه منذ قرابة 3 أعوام، ودعماً لمطلب المناضلة ليلى كوفن وكافة المناضلين المضربين عن الطعام. وقد نصب  اليوم، مؤتمر ستار بناحية عامودا بالتنسيق مع مجلس الناحية خيمة اعتصام للإضراب عن الطعام، ومن المقرر أن يستمر الإضراب لثلاثة أيام على التوالي.

زُينت خيمة الإضراب عن الطعام التي نصبت أمام مجلس عوائل الشهداء في الناحية بصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان والمناضلة ليلى كوفن، وانضم إلى الإضراب في يومه الأول 110 شخصاً من ناحية عامودا.

خلال فعالية الإضراب عن الطعام ألقيت كلمة من قبل الإدارية في مؤتمر ستار بمقاطعة قامشلو منورة خالد، أوضحت "نحن كمؤتمر ستار في روج آفا مستمرون في فعالياتنا ونشاطاتنا تضامناً مع المناضلة ليلى كوفن وكافة رفاقها حتى رفع العزلة عن القائد أوجلان".

وأشارت منورة خالد إلى أنّ الصمت الدولي حيال العزلة المشددة التي فرضت على القائد أوجلان من قبل السلطات التركية دليل على شراكتهم مع تركيا في المؤامرة التي أبرمت بحق القائد وأدّت لاعتقاله.

(ب ر/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً