الاتصال | من نحن

KNK يناشد بدعم ومساندة أبناء روجهلات كردستان

مركز الأخبار– استنكر المؤتمر الوطني الكردستاني ممارسات النظام الإيراني ضد أبناء الشعب الكردي في روجهلات كردستان، وناشد جميع الكردستانيين بمساندة تظاهرات أهالي مدن باني وميريوان وسردشت وجميع مدن روجهلات.

وأصدر المجلس الرئاسي في المؤتمر الوطني الكردستاني بياناً بصدد إقدام قوات الجيش الإيراني على قتل عدد من أبناء الشعب الكردي الذين يعملون في التجارة على الحدود.

البيان قال إن النظام الإيراني يمارس منذ 38 عاماً شتى أنواع الظلم والقتل والسجن والترهيب ضد شعوب إيران وبشكل خاص الشعب الكردي.

وقال المؤتمر الوطني الكردستاني في بيانه أن النظام الإيراني حوّل مناطق شرقي كردستان إلى ثكنة عسكرية للجيش والمخابرات “كما دمرت البنية الاقتصادي في كردستان. أهمل اقتصاد كردستان مما أدى إلى انتشار البطالة في المجتمع الكردستاني. أبناء شعبنا يعانون كثيراً في إدارة أمورهم المعيشية إلا أن الدولة تسد جميع سبل ومصادر الرزق، وتعتدي بشكل يومي على أبناء شعبنا بحجج واهية”.

المؤتمر الوطني الكردستاني استنكر في سياق بيانه ما أسماه بـ “وحشية الجهورية الإسلامية الإيرانية” ضد أهالي روجهلات كردستان وطالب النظام الإيراني باحترام إرادة وحرية وكرامة شعب كردستان وكف احتلالها وسيطرتها على كردستان. كما أكد أن النظام الإيراني لن ينجح في إسكات صوت الشعب المطالب بالحرية من خلال زيادة أعداد جنود جيشه في كردستان.

وناشد المجلس الرئاسي في المؤتمر الوطني الكردستاني في ختام بيانه جميع أبناء كردستان في أجزاء كردستان الأربعة والخارج بدعم ومساندة المظاهرات التي عمت مدن باني وميريوان وسردت وجميع مدن روجهلات كردستان. كما ناشد  بتعزيز الوحدة الوطنية في أجزاء كردستان وناشد أبناء روجهلات كردستان بدعم ومساندة مساعي اللقاء التشاوري المقرر عقده في 16 و 17 أيلول الجاري في العاصمة السويدية ستوكهولم.

(ك)