مركز الأخبار

أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا أن موسكو ترى أنه من المهم إقامة حوار بين الكرد ودمشق في ضوء نوايا الولايات المتحدة سحب قواتها من سوريا.

وقالت ماريا زاخاروفا في مؤتمرها الصحفي الأسبوعي: "في نهاية ديسمبر 2018، أعلن رئيس الولايات المتحدة (دونالد) ترامب عن انسحاب القوات الأمريكية من سوريا… وفي هذا الصدد، فإن إقامة حوار بين الكرد ودمشق له أهمية خاصة".

وأكدت قائلة: "تحدثنا مع الكرد عن هذا أكثر من مرة، هم جزء لا يتجزأ من المجتمع السوري...".

(ح)