قامشلو

افتتحت، اليوم، إدارة مدرسة معشوق الجديدة التابعة لناحية تربه سبيه، بالتعاون مع الطلاب معرضاً فلكلورياً وأعمال يدوية للطلاب، بهدف إحياء التراث القديم وأصالة وعراقة  شعوب المنطقة.

المعرض يحتوي على أدوات أثرية قديمة كانت تستخدم في الحقب المنصرمة كالمنجل والصاج، والمعول والرفش والفانوس، والتي باتت اليوم رموزاً للتراث والأصالة، بالإضافة إلى أعمال ورسوم للأطفال.

خلال الافتتاح الذي حضره العشرات من أهالي القرية، قدم طلبة مدرسة معشوق الجديدة مسرحية علمية عن الجهاز الهضمي لدى الإنسان.

والملفت أن جميع الأدوات التراثية التي عُرضت في المعرض تم جلبها من منازل أبناء المنطقة، الذين ما يزالون يحتفظون بها كإرث حضاري وتاريخي لديهم.

ومن المقرر أن تنتهي فعاليات المعرض التراثي، اليوم.

(كروب/ أ ب)

ANHA