شفين حسن - نسرين علي/ الحسكة

بهدف توفير عدة أنواع من شتول الأشجار الحراجية لزيادة مساحات الأراضي الحراجية في مقاطعة الحسكة، ونظراً لارتفاع أسعار شتول بعض الأشجار الحراجية في المشاتل الخاصة وعدم توفر الظروف الملائمة لنمو عدة أنواع، بادر قسم المحميات في مؤسسة الزراعة في مقاطعة الحسكة على إنشاء بيت بلاستيكي لإنبات عدة أنواع من الأشجار الحراجية كالسرو والصنوبر وغيرها.

وبهذا الصدد أكدت الإدارية في قسم المحميات أفين سليمان أنهم يهدفون إلى زيادة الغطاء النباتي في المنطقة عبر توفير كميات جيدة من شتول الأشجار الحراجية عبر هذا المشروع.

أفين نوهت أن هذا المشروع يعتبر الأول من نوعه في مقاطعة الحسكة.

وأشارت أفين بأنهم زرعوا بذور الأشجار الحراجية كتجربة أولية ضمن البيت البلاستيكي وتوفير ظروف ملائمة لنمو الأنواع المزروعة. والاستعانة بمهندسين زراعيين مختصين لإنجاح المشروع الذين يشرفون على تهيئة الظروف الملائمة من درجة الحرارة والرطوبة والبرودة لإنبات البذور، وبأنهم سيخرجون النباتات من البيت عندما يصبح قادراً على مقاومة الظروف الخارجية، ومن ثم زراعتها في المناطق الحراجية وبيعها بأسعار رمزية في الأسواق أيضاً.

(ل)

ANHA