مركز الأخبار

قال عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان المصري، اللواء عصام أبو المجد، إن "موقف مصر في القضاء على الجماعات الإرهابية المتطرفة وإبادتها ثابت لا يتحرك، وهو ما يجعنا نؤكد أن مصر لن تتسامح مع كل من تورط في دعم الإرهاب أو التحريض أو التدخل في شئون الدول العربية بأي شكل من الأشكال، وهو موقف صامد كالجبال، وكل من تورط في إلحاق الضرر بمصر سيدفع الثمن غالياً".

وأكد عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن مصر تواجه الإرهاب على كل الأصعدة وهو ما يظهر بكل وضوح في العملية الشاملة سيناء 2018 أو من خلال المواجهة الفكرية والدبلوماسية الرامية لمحاربة الفكر الإرهابي المتطرف ومواجهة التنظيمات المتطرفة وكل من يدعمها مالياً.

وأضاف أبو المجد "مصر لن تنسى ما تقوم به قناة الجزيرة وقنوات الشر في تركيا حيث يتم توفير المنابر الإعلامية لبث الكراهية وخطاب التحريض ضد المصريين وسوف تدفع كل من قطر وتركيا الثمن غالياً فمصر لا تنسى من أساء إليها".

وتدعم كل من تركيا وقطر المجموعات الإرهابية في المنطقة، إذ دعمتا معاً مرتزقة داعش وجبهة النصرة وغيرها من المجموعات الإرهابية في سوريا وكذلك دعمتا معاً جماعة الإخوان المسلمين في مصر والكثير من البلدان العربية التي انطلق  فيها ما يسمى الربيع العربي.

ومصر هي إحدى الدول إلى جانب السعودية والإمارات والبحرين والمقاطعة لقطر بسبب أنشطتها الداعمة للإرهاب في المنطقة.

(ح)