قامشلو

وأقيمت مراسم الإعلان أمام دار الشهيد تينكزار محمد جبير الاسم الحركي أكرم الكائن في حي الكورنيش بمدينة قامشلو، شارك فيها المئات من أهالي المقاطعة.

ورفع المشاركون في المراسم صور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، رايات وحدات حماية الشعب والمرأة، وسط ترديد الشعارات التي تمجد الشهداء وتحيي المقاومة.

بدأت  مراسم الإعلان بتقديم مقاتلي ومقاتلات وحدات حماية الشعب والمرأة عرضاً عسكرياً، رافقه الوقوف دقيقة صمت، ثم ألقى الإداري في مجلس عوائل الشهداء بمدينة قامشلو فدكار بوطان كلمة قال فيها: "ننحني إجلالاً وإكراماً للتضحيات الثمينة التي يقدمها الشهداء دفاعاً عن أرضهم وشعبهم".

وأضاف "الشعب الكردي محب للسلام والحرية، قامت الدول الدكتاتورية باتباع أساليب اضطهاد وحرمانه من أبسط حقوقه وعدم الاعتراف بوجوده وهويته".

ومن جانبه قال مقاتل في وحدات حماية الشعب سيدار آمد: " تمر كردستان بأجزائها الأربعة بمرحلة عصيبة يحاول خلالها المحتلون إمحاء الشعب الكردي عن الوجود، وضرب المشروع الديمقراطي وأخوة الشعوب في روج آفا".

ثم قرئت وثيقة الشهادة وسلمت إلى ذوي الشهيد، بعدها قدم الأهالي المشاركين في المراسم واجب العزاء لذوي الشهيد وطلبوا الصبر والسلوان لهم.

والمناضل تينكزار محمد جبير الاسم الحركي أكرم، استشهد في منطقة كاري عام 1997م، أثناء تصديه لهجمات جيش الاحتلال التركي على مناطق الدفاع المشروع.

(س إ)

ANHA