- متابعة مقاومة العصر في مرحلتها الثانية، ومتابعة وضع أهالي عفرين المقيمين في الشهباء، والفعاليات والنشاطات الداعمة لمقاومة العصر.

- متابعة آخر التطورات في هجمات جيش الاحتلال التركي على أراضي شمال وشرق سوريا وباشور(جنوب كردستان) ومناطق الدفاع المشروع، وعمليات قوات الدفاع الشعبي ضد جيش الاحتلال التركي.

-متابعة تطورات معركة دحر الإرهاب التي تعتبر آخر مراحل حملة عاصفة الجزيرة، وذلك لتحرير منطقة هجين، آخر معاقل مرتزقة داعش في دير الزور.

-تستمر فعاليات الاعتصام عند الشريط الحدودي في مدن كوباني وسري كانيه ومنبج، حيث يقف الأهالي كدروع بشرية أمام التهديدات التركية التي تطال شمال وشرق سوريا. (مرفق بالصور والفيديو)

-يشيع أهالي كوباني جثامين مناضلين من وحدات حماية الشعب وقوات الأسايش استشهدوا خلال أداء واجباتهم، وذلك إلى مثواهم الأخير في مزار الشهيدة دجلة، خلال مراسم تقام، الساعة 13:00. كما يشارك أهالي نواحي كركي لكي وتل كوجر في تقديم واجب العزاء لذوي مقاتل قوات سوريا الديمقراطية محمد العلي الذي استشهد في معركة دحر الإرهاب. (مرفق بالصور والفيديو)

-بمشاركة المئات من الأهالي، ينظم مجلس عوائل الشهداء، مسيرة منددة بالتهديدات التركية، في مدينة قامشلو، بتمام الساعة 11:00. (مرفق بالصور والفيديو)

-يصدر حزب اتحاد الديمقراطي PYD بياناً، بمناسبة الذكرى السنوية لاستشهاد مناضلة ساكينة جانسز، وذلك أمام مقرهم في حي الغربي لشيخ مقصود، في تمام الساعة 11:00. (مرفق بالصور والفيديو)

-أكد القيادي الميداني في مجلس الباب العسكري حمو عبد الرزاق، أن القرى التي يستهدفها مرتزقة تركيا يتواجد فيها مدنيون، وأشار إلى أنهم يستمدون المعنويات من الشعب وأنهم سيحمونه من أي اعتداء. (مرفق بالصور والفيديو)

-أكد ذوو الشهداء في مدينة قامشلو أن المبادرة التي أطلقها المؤتمر الوطني الكردستاني من أجل توحيد صفوف جميع الأحزاب السياسية خطوة مباركة، وطالبوا الأحزاب السياسية بالمشاركة، وقالوا " شاركوا لكي يسامحكم الشهداء". (مرفق بالصور والفيديو)

-أكد الرئيس المشترك للمجلس المدني في الطبقة علوش العايد أن الاجتماعات التي عقدها المجلس المدني بالتنسيق مع الإدارة المدنية الديمقراطية لمنطقة الطبقة حققت النتائج المرجوة منها في حشد الشعب والالتفاف حول قوات سورية الديمقراطية في وجه العدوان التركي الفاشي. (مرفق بالصور والفيديو)

الملف

-ربما يعتقد البعض أن العثمانيين وأحفادهم الأتراك يعملون لخدمة المسلمين كما يدعون، ولكن في حقيقة الأمر، استغل السلاطين العثمانيين الدين الإسلامي كشماعة لتحقيق أطماعهم والسيطرة على خيرات المنطقة ونقلها إلى اسطنبول، ليس هذا فحسب بل ارتكبوا العديد من المجازر بحق شعوب المنطقة واتبعوا سياسات ما يزال سكان المناطق التي احتلها العثمانيون يدفعون ثمنها حتى اليوم الحاضر. (مرفق بالصور)

المرأة

-أشارت سياسيات من مقاطعة الشهباء بأن تهديدات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على مناطق شمال شرق سوريا تزداد، مع الاقتراب من القضاء على مرتزقة داعش، وأضفن بالقول "تكاتفنا أكبر رد على الاحتلال التركي". (مرفق بالصور والفيديو)

الشبيبة

-أوضح شبيبة الدرباسية أن هدف تركيا هو تقسيم سوريا وأنهم لن يقبلوا بذلك، وقالوا "هدفهم التقسيم ولن نسمح لهم"، لافتين إلى أن الاحتلال التركي يهدف إلى خلق الفتن وسرقة ثروات الشعوب كما فعل في عفرين. (مرفق بالصور والفيديو)

الثقافة والفن

-ابتدأت لجنة الثقافة والفن في الإدارة المدنية الديمقراطية لمنطقة الطبقة تجهيزاتها لإقامة الملتقى الشعري الأول خلال العام الجاري تحت شعار "تركيا تهديداتكم لا تخيفنا"، وذلك بمشاركة واسعة لعدد من الأدباء والشعراء من مدينتي الطبقة والرقة. (مرفق بالصور والفيديو)

المجتمع والحياة

-وضعت لجنة إعادة الأعمار في مجلس الرقة المدني عودة الكهرباء وإصلاح الطرقات واستكمال إزالة الأنقاض في أولويات جدول أعمالها للعام 2019. (مرفق بالصور والفيديو)

-يقتات نازحون في مخيم يعرب على الخبز والماء في ظل تقاعس المنظمات بتقديم المساعدات لهم، واحتجاز النظام لعوائلهم ومنعهم من الدخول إلى المناطق التي  تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية. (مرفق بالصور والفيديو)

-أودت الألغام التي تركها داعش من خلفه كجنود مدفونة بحياة المئات من أهالي مدينة الرقة وريفها وحطمت أحلام  أكثر من 1000 مدني كان يود أن يفرح ويمشي في شوارع مدينته بعد تحريرها. (مرفق بالصور والفيديو)

ANHA