عمار الخلف – ديار احمو/دير الزور

تتقدم قوات سوريا الديمقراطية في المرحلة الأخيرة من حملة عاصفة الجزيرة الهادفة إلى تحرير منطقة هجين، التي تعتبر آخر جيب لمرتزقة داعش شرق نهر الفرات.

ووصل مراسلا وكالتنا إلى الخطوط الأمامية ما بين قوات سوريا الديمقراطية ومرتزقة داعش والتقيا بقائد الفوج الـ 9 لقوات سوريا الديمقراطية فهد خشام الذي تحدث عن المرحلة الأخيرة والمناطق التي حررتها القوات منذ يوم الإعلان عنها.

وقال خشام بأن قواتهم تقدمت بشكل ملحوظ في محوري الشمالي والشرقي من قرية باغوز، وأنهم لا زالوا مستمرين بالتقدم في باقي المناطق التي تحتلها مرتزقة داعش.

وأضاف خشام بأن قواتهم حررت 7 كم منذ يوم بدء المرحلة الأخيرة من حملة عاصفة الجزيرة، وتابع "تمكنا من تحرير نصف قرية باغوز فوقاني، لنكون على مشارف قرية سوسة التي اقتربنا من تحريرها والتي تعتبر بوابة للوصول إلى بلدة هجين من الشرق".

ونوه خشام إلى أن داعش تقوم بتفخيخ وتلغيم المناطق التي تحتلها بشكل كامل "حيث تستخدم المرتزقة ألغاماً حرارية وأخرى ليزرية، كما تعمل المرتزقة على تفخيخ العربات التي لم يستطيعوا أخذها معهم قبل الفرار، كما أنها تحاول تفجير عربات مفخخة في نقاط رباط مقاتلينا".

وأشار قائد فوج الـ 9 لقوات سوريا الديمقراطية فهد خشام في النهاية بأن أعداد قتلى مرتزقة داعش تفوق العشرات "فكل نقطة تمركز لمرتزقة داعش تكون في مرمى نيراننا".

(ن ح)

ANHA