أحمد الكميان- محمد الأحمد / كري سبي

واستقبلت لجنة الصلح في بلدة العلي باجلية التابعة لناحية عين عيسى في مقاطعة كري سبي ما يقارب الـ 100قضية منذ تشكيلها مع بداية عام 2018، واستطاعت اللجنة حلها بأوقات قصيرة دون اللجوء للمحاكم أو جهات أمنية أخرى.

ولم يتجاوز حل أي قضية أكثر من 10 أيام، وكان مجمل القضايا التي تعرض على اللجنة خلافات على الأراضي الزراعية وقضايا مالية وميراث ومشاجرات.

وتنسق اللجنة أعمالها مع وجهاء وشيوخ العشائر العربية المتواجدة في المنطقة، وعملت معهم على تسوية النزاعات بين المتخاصمين، حيث المنطقة عشائرية وشيوخ ووجهاء العشائر لهم ثقلهم وكلمتهم المسموعة بين أقاربهم.

هذا وتعتبر العلي باجلية إحدى البلدات الثلاث التابعة لناحية عين عيسى مع الهيشة وأبو خرزه، ويقطنها العديد من المكونات والعشائر مثل البو عساف والنعيم والكرد وعشيرة البو خميس والمشهور.

وتستعين لجنة الصلح بشيوخ ووجهاء العشائر التي تقطن المنطقة حين التعرض لمشكلة يصعب حلها وبالتنسيق معهم يتم تسوية كافة الخلافات بالصلح وبرضى الطرفين.

وأشار عضو لجنة الصلح ببلدة العلي باجلية سرحان الشيخ أحمد خلال حديث مع ANHA إلى أن يتم الفصل بين المتخاصمين بالتراضي، ولا تؤجل لفترات طويلة سوى قضايا الديون التي تحتاج لفترة حتى يتم سدادها.

ونوه إلى أن "القضايا التي يستعصي علينا حلها يتم تحويلها إلى المحكمة بناحية عين عيسى، لكن نحن لم نحول خلال سنة من عملنا أية قضية إليها، فجميع القضايا تحل بالتراضي وبرعاية شيوخ ووجهاء عشائر المنطقة".

ويقدر تعداد العائلات التي تقطن البلدة وريفها أكثر من 1500عائلة مقسمين على 18 كومين في البلدة و50قرية تابعة لها.

(ج)

ANHA