مركز الأخبار

أصدر المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي، اليوم، بياناً إلى الرأي العام، كشفت فيه نتائج عمليات نفذتها في باكور كردستان.

وجاء في البيان:

"في إطار الحملة الثورية التي أطلقت باسم الشهيدة دلال وشهداء بستا، نفذت قواتنا عملية قنص في تلة شرفية بمدينة شرناخ، وذلك في 7/آب بتمام الساعة 07:30. العملية أدت إلى مقتل جندي لجيش الاحتلال التركي.

في إطار حملة ثورية نفذت قواتنا عملية بالقرب من قرية ديوانة على الطريق الضيق الذي يصل إلى سد اليسو في مدينة شرناخ، وذلك في 28/تموز بتمام الساعة 22:30. قواتنا وجهت ضربات قوية لمواقع الاحتلال التركي واستطاعت قطع الطريق الضيق المؤدي إلى السد. بعدها شن جيش الاحتلال التركي هجوماً على المنطقة، وفي 1/آب أفشل الهجوم دون الوصول إلى نتيجة.

في 5/آب بتمام الساعة 20:30، استطاعت قواتنا قتل عنصر الكونترا التركية أحمد نبي بالقرب من قرية ملكان التابعة لبلدة سانجاكا في مدينة جاوليك، قواتنا استولت على مسدسه أيضاً.

في 5/آب شن جيش الاحتلال التركي هجوماً على المنطقة بالقرب من قرية دارلتبه في مدينة جاوليك، استخدم فيها طائرات من دون طيار. في 6/آب اندلعت اشتباكات مباشرة ما بين قواتنا ووحدة عسكرية تابعة لجيش الاحتلال التركي. بعد مقاومة من قبل قواتنا استقدم الاحتلال طائرات هيلوكوبتر من نوع كوبرا وأقحمها في الهجوم. الجيش التركي في نفس اليوم عند الظهيرة انسحب من المنطقة. وبصدد الهجوم سيتم نشر معلومات أوفى لاحقاً.

في 8/آب ما بين الساعة 18:30 – 19:00 قصفت طائرات تابعة لجيش الاحتلال التركي تلة شر في منطقة قنديل التابعة لمناطق الدفاع المشروع(مديا).

(ن ح)

ANHA