ديار أحمو – عمار الخلف/دير الزور

تستمر قوات سوريا الديمقراطية بمعاركها ضد مرتزقة داعش لتحرير آخر جيب من مرتزقة داعش في بلدة الهجين والقرى التابعة لها، ضمن "معركة دحر الإرهاب"، وبهذا الصدد التقت وكالتنا مع القيادي في قوات سوريا الديمقراطية شيركو حسكة والذي أشار بأن الحملة في تقدم مستمر والقوات تحرز تقدماً ملحوظاً.

وأشار شيركو حسكة بأن قواتهم تمكنوا من تحرير نصف قرية الباغوز الفوقاني، وسيتجهون فيما بعدها إلى قرية السوسة والتي تعتبر آخر قرية تفصل بينهم وبين بلدة الهجين.

شيركو أضاف "فتحنا محور ثاني لضرب مرتزقة داعش من جهتين لنقوم بتحرير المنطقة بشكل أسرع, لنحرر أرضنا من الإرهاب بأسرع وقت ممكن".

خسائر المرتزقة كثيرة

وأكد شيركو حسكة بأن المرتزقة المحاصرين في القرى يتخبطون أمام الضربات التي يتلقونها من قوات سوريا الديمقراطية، مشيراً بأن داعش تستخدم في الوقت الحالي ثلاث أسلحة وهي القناص، الهاون والألغام.

شيركو حسكة قال "المرتزقة هم في مرمى نيران قوات سوريا الديمقراطية، لذا عليهم الاستسلام لقواتنا، أو سيقتلون".

وقال القيادي في قوات سوريا الديمقراطية شيركو حسكة في نهاية حديثه بأن أسمى أهدافهم هو تحرير المدنيين من براثن مرتزقة داعش، وأضاف "فتحنا العديد من الممرات الآمنة للمدنيين لضمان سلامتهم، كما نقوم بنقلهم إلى المخيمات حتى تحرير مناطقهم".

(آ أ)

ANHA