كوباني

شارك في التظاهرة التي انطلقت من أمام مركز الشبيبة بمدينة كوباني العشرات من الشبيبة رافعين أعلام وحدات حماية الشعب والمرأة وصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، مرددين شعارات تحيي مقاومة وحدات حماية الشعب والمرأة ومقاومة الشبيبة الثورية وتنادي بحياة القائد عبد الله أوجلان.

ولدى وصول المتظاهرين إلى ساحة المرأة الحرة بمدينة كوباني تحولت التظاهرة إلى تجمع جماهيري ألقى خلاله الإداري في حركة الشبيبة الثورية السورية رودين كوباني كلمة ندد فيها بتهديدات الدولة التركية المحتلة بشن هجمات على شمال وشرق سوريا وتابع بالقول:" العزلة على قائد الأمة الديمقراطية عبد الله أوجلان هي عزلة على شبيبة روج آفا كافة، يجب على كافة شبيبة روج آفا الانتفاض في وجه المحتلين" كما حيّا رودين كوباني فعالية ليلى كوفن المضربة عن الطعام لرفع العزلة عن القائد أوجلان.

واختتم رودين كلمته بدعوة كافة الشبيبة المقيمين خارج الوطن للعودة إلى وطنهم والمشاركة في الدفاع عنه وحمايته.

بعدها قام الشبيبة بإشعال النيران. وانتهت التظاهرة بترديد الشعارات المؤكدة على مواصلة النضال.

ANHA