كوباني

ويستمر، المؤتمر الأول لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD المنعقد في مركز الثقافة والفن في المقاطعة على مستوى ناحية القناية بمقاطعة كوباني، بإلقاء الكلمات.

المؤتمر بدأ بالوقوف دقيقة صمت، بعدها تحدث الرئيس المشترك للحزب شاهوز حسن الذي رحب بالحضور وقال "تركيا تريد إعادة نظام الحكم العثماني في المنطقة، وفرض أردوغان نفسه كخليفة إسلامي على شعوب المنطقة من الكرد، العرب ، السريان ، والأرمن، لذا يطلق التهديدات بالقضاء على مشروع الأمة الديمقراطية التي وحدت الشعوب بكافة مكوناتها وأفشلت مخططات تركيا تلك".

وواصل شاهوز حديثه قائلاً "هناك الكثير من المخططات تحاك ضدنا، لذا علينا أن نكون يقظين وأن نكون مستعدين لمواجهتها ومواصلة العمل لتمتين مشروع الأمة الديمقراطية، وإننا على يقين أن شعوب المنطقة باتت تملك الوعي الكافي للوقوف بوجه كافة التحديات ".

وباسم مجلس عوائل الشهداء، تحدث محمد شيخي وبارك المؤتمر الأول على الحضور وقال "عبر تضحيات الشهداء تأسست الـ PYD وهذا الحزب هو حزب الشهداء الذي يناضل ويكافح من أجل بناء مجتمع حر ديمقراطي".

كما ألقيت عدة كلمات أخرى منها كلمة باسم مؤتمر ستار ألقتها هيفاء مسلم، وباسم حزب سوريا المستقبل تحدث محمد دليل حيث باركت الكلمات انعقاد المؤتمر مؤكدين أن الشعب في شمال وشرق سوري وصلوا إلى مستويات عالية من الوعي والنضال الذي جعلهم يكونون رقماً صعباً في المعادلة الدولية والإقليمية ولن يستطيع أحد بعد الآن كسر إرادة هذا الشعب.

هذا ولاتزال فعاليات المؤتمر مستمرة.

(كروب/ س و)

ANHA