مركز الأخبار

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بلاده عازمة على تعزيز قوتها العسكرية وبرنامجها الصاروخي الباليستي، على الرغم من الضغوط المتنامية من دول عدة تشدد على خطر أنشطة طهران المزعزعة لأمن المنطقة.

وأضاف روحاني في تصريحات نقلها التلفزيون الحكومي الإيراني: "لم نطلب ولن نطلب الإذن لتطوير أنواع مختلفة من الصواريخ ... وسنواصل مسيرتنا وقوتنا العسكرية".

واعتبر الرئيس الإيراني أن بلاده "ستهزم العقوبات الأمريكية رغم الصعوبات التي يواجهها الناس"، مؤكداً أن "المؤامرة" الأمريكية ضد إيران لن تنجح أبداً، في إشارة إلى العقوبات الأمريكية على إيران بسبب برنامجيها النووي والصاروخي.

وجاءت تصريحات روحاني في خطاب ألقاه في ميدان آزادي (الحرية) الذي احتشد فيه الآلاف لإحياء الذكرى الأربعين للثورة في العام 1979.

(ي ح)