أمينة العليَ/الرقة

انتشر مرض اللاشمانيا بنسبة كبيرة في مدينة الرقة، نتيجة الأوساخ المتراكمة، النفايات والمياه الملوثة الناجمة عن الصرف الصحي، وهذا ما جعل الهلال الأحمر الكردي يتخذ إجراءات وقائية.

حيث يعمل الهلال على علاج اللاشمانيا بقدر الإمكان، وفي هذا السياق قدم الهلال العلاج لـ 400 حالة مصابة بمرض اللشمانيا في مدينة الرقة وذلك خلال 3 أشهر.

المشرفة على قسم معالجة مرض اللاشمانيا في الهلال الأحمر الكردي فاطمة محمد الموسى قالت "عالجنا ما يقارب 400 حالة لمرض اللاشمانيا الذي انتشر بنسبة كبيرة في الآونة الأخيرة، نتيجة التلوث، ونقدم اللقاحات للمرضى يومي الاثنين والخميس من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الساعة الثانية ظهراً".

(س)

ANHA