الحسكة

باشر عمال بلديات الشعب في مدينة الحسكة قبل قرابة أسبوع، بعملية صيانة الملعب التي تضمنت إزالة الركام وطلاء المقاعد والسياج الداخلي وعمليات تنظيف المدرجات وغسيلها.

ويقول أحد القائمين على أعمال ترميم الملعب، حجي عبد الصمد، أنهم باشروا بالعمل في ملعب المدينة الرياضية مع بداية شهر تشرين الثاني الجاري، مشيراً أنه خصص لهم مهلة محددة للانتهاء من عملية الصيانة والترميم في وقت قياسي وهي 11 يوماً تحضيراً لفعاليتين جماهيريتين ستقامان على أرضية هذا الملعب خلال الأسبوع القادم.

وأضاف "الملعب تعرض لأعمال تخريب بشكل كبير ونعمل جاهدين الآن لمسابقة الزمن بورشة عمال مؤلفة من قرابة 55 عاملاً يعملون ليلاً ونهاراً لتجهيز الملعب بأبهى حلة".

ويعتبر ملعب المدينة الرياضية في مدينة الحسكة من أكبر الملاعب الرياضية في إقليم الجزيرة، حيث يتسع لأكثر من 20 ألف شخص، والمؤلف من ملعب معشب إضافة لمسبح وصالات أخرى للممارسة مختلف الرياضات.

ويسعى القائمون للانتهاء من أعمال الترميم قبل تاريخ الـ 12 من شهر تشرين الثاني الجاري، تحضيراً لمهرجان "الشهيد هوكر" للثقافة والفن.

ويقول الرئيس المشترك للبلدية الغربية في مدينة الحسكة، مزكين دمير قايا، أنهم أسوة بباقي البلديات في المدينة يساهمون بكافة إمكانياتهم في عملية ترميم الملعب، مؤكداً أنه فور الانتهاء من عملية الترميم سوف يسلمون إدارة المعلب للجان الشبيبة لتولي مهمة تنظيم الفعاليات الرياضية فيها.

(د د/هـ)

ANHA