قامشلو

أنهى 71 مقاتلاً من أبناء ناحيتي تل حميس وتل براك التابعتان لمقاطعة قامشلو تدريباتهم الفكرية والعسكرية في أكاديمية الشهيد ميتان العسكرية. واستمرت الدورة التي حملت اسم الشهيد صادق تل حميس الذي استشهد أثناء مشاركته في 12 تموز 2017 في حملة تحرير الرقة، 20 يوماً.

وحضر مراسم التخرج العشرات من القياديين ومقاتلي قوات سوريا الديمقراطية وعائلة الشهيد صادق تل حميس.

مراسم التخريج بدأت بالوقوف دقيقة صمت، تلاها إلقاء ديار تل حميس القيادي في أكاديمية الشهيد ميتان كلمة، بارك فيها تخريج دورة الشهيد صادق تل حميس على المتخرجين الجدد.

وأشار ديار إلى أن الدفاع المشروع واجب علينا في سبيل الحفاظ على وحدة التراب السوري الذي تحرر من الإرهاب، وأضاف قائلاً: ’’كما قال قائد الأمة الديمقراطية عبد الله أوجلان أن الوردة تحمل شوكاً لتحمي ذاتها، واليوم نحن نحمل السلاح للدفاع عن أرضنا وعرضنا وقيمنا الإنسانية‘‘.

ثم أدى المقاتلين الجدد القسم العسكري عاهدوا فيها السير على درب الشهداء نحو بناء مجتمع ديمقراطي وحر.

وانتهت المراسم بترديد المقاتلين هتافات تحيي شهداء مقاومة العصر.

(س إ)

ANHA