مركز الأخبار

تناولت الصحف العربية الصادرة صباح اليوم أوضاع الجنوب السوري وإلقاء مناشير في الريف الغربي تدعو المسلحين للاستسلام، إلى جانب تناولها مساعي تشكيل الحكومة اللبنانية وأوضاع الموصل العراقية بعد مرور عام على تحريرها من داعش، والأوضاع اليمنية وغيرها من المواضيع التي تهم المنطقة.

النظام يعزز انتشاره على حدود الأردن وتلويح بعمل عسكري غرب درعا

وفي الشأن السوري تطرقت الصحف إلى أوضاع الجنوب السوري, وفي هذا السياق عنونت صحيفة الحياة "النظام السوري يعزز انتشاره على الحدود مع الأردن وأزمة اجلاء المعارضين تراوح مكانها"، وقالت الصحيفة "في حين عزز النظام السوري انتشاره على المناطق الحدودية مع الأردن في محافظة درعا باستثناء جيب يسيطر عليه تنظيم «داعش» الإرهابي، ما زال عالقاً ملف نقل المسلحين الرافضين للاتفاق مع الروس إلى محافظة إدلب (شمال سورية)".

ومن جانبها عنونت صحيفة الشرق الأوسط "النظام يلوح بعمل عسكري في الريف الغربي لدرعا"، وقالت الصحيفة "لم تثمر المفاوضات بين الوفد الروسي وممثلي الفصائل في ريف درعا الغربي، حتى يوم أمس، عن أي اتفاق نهائي يفضي بتسليم قوات المعارضة لقوات النظام مناطق سيطرتها، أسوة بالريف الشرقي، حيث لوح النظام أمس بعمل عسكري في الريف الغربي حين ألقى مناشير يدعو فيها المسلحين المعارضين لتسليم السلاح. وفي ظل الهدوء النسبي على الجبهات مع المعارضة، حاول النظام التقدم إلى مناطق سيطرة «جيش خالد بن الوليد» الموالي لـ«داعش» في حوض اليرموك؛ ما أدى إلى اشتباكات وتفجير مفخخة بقوات «النظام»، مخلفاً موجة نزوح جديدة باتجاه مناطق سيطرة الفصائل في المنطقة السورية من هضبة الجولان".

مرتزقة تركيا خائفون

ومع اقتراب حسم ملف الجنوب السوري تساءلت صحيفة القدس العربي "ماذا عن مستقبل إدلب؟… التزام أنقرة بتعهداتها في ضبط السلاح الثقيل وإنهاء ملف «النصرة» على المحك"، وقالت الصحيفة "في وقت تتجه فيه الأنظار إلى المخزون المتبقي من المعارضة السورية في إدلب ومحيطها شمالاً، يسود ترقب حذر يشي بانتقال عمليات النظام السوري إلى المحافظة، لاسيما بعد ان حذرت موسكو مقاتلي المعارضة من مغبة الهجوم العسكري مفصحة عن معارك وشيكة قد تجتاح المنطقة".

ماكغورك يزور الرقة

وفي شؤون ميدانية أخرى عنونت صحيفة العرب "خسائر فادحة في صفوف النظام في هجوم للمعارضة على مواقع باللاذقية"، في حين عنونت الحياة "قصف كثيف على إدلب غداة هجوم مباغت في اللاذقية" وعنونت ذات الصحيفة "موفد ترامب يجتمع مع الاكراد في الرقة"، وقالت الصحيفة "تداولت وسائل إعلامية مُقربة من قوات سورية الديموقراطية «قسد» أمس (الثلثاء)، صوراً لمندوب الرئيس الأميركي لشؤون الشرق الأوسط «بريت ماكغورك» في مدينة الرقة. وقالت أن اجتماعاً جرى بين مبعوث الرئيس دونالد ترامب مصطحباً معه ضباط من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة من جهة، وأعضاء مجلس الرقة المدني التابع لـ»قسد» من جهة أخرى".

استئناف مشاورات تشكيل الحكومة اللبنانية

وفي الشأن اللبناني عنونت صحيفة الشرق الأوسط "تهدئة مسيحية تمهّد لاستئناف مشاورات الحكومة... والحريري يؤكد استمرار العقد" وقالت الصحيفة "استؤنفت حركة المشاورات السياسية على أكثر من خط، وسجل يوم أمس لقاءات عدة بين المسؤولين اللبنانيين، في محاولة لتذليل العقبات الحكومية العالقة في إطار بعض العقد، وعلى رأسها «المسيحية»، بعد تفاقم الخلاف بين «القوات اللبنانية» و«التيار الوطني الحر»".

ضغوط من حزب الله على الحريري

وبدورها عنونت صحيفة العرب "حزب الله يضغط عبر برّي على الحريري لتحقيق انقلاب على اتفاق الطائف" وقالت الصحيفة "اعتبرت مصادر سياسية لبنانية أنّ كلام رئيس مجلس النواب نبيه برّي عن دعوة مجلس النوّاب إلى الانعقاد لمناقشة التأخير في تشكيل سعد الحريري حكومة جديدة يندرج في سياق الضغوط التي يمارسها حزب الله على رئيس الوزراء المكلف".

وأضافت الصحيفة "تستهدف هذه الضغوط، التي تعني في حال نجاحها انقلابا على اتفاق الطائف، أن يعتذر الحريري عن عدم تشكيل الحكومة أو القبول بالصيغة التي يريد خصومه فرضها عليه لكن هذه المصادر استبعدت نجاح هذه الضغوط في تحقيق أهدافها نظرا إلى أنه ليس في الدستور اللبناني، المبني على اتفاق الطائف، مهلة محددة وضعت لرئيس مجلس الوزراء المكلف لتشكيل حكومته".

في ذكرى تحرير الموصل إحباط يسود المدينة

وفي الشأن العراقي عنونت صحيفة الشرق الأوسط "بوادر لعودة «الفساد الأمني» في الموصل" وقالت الصحيفة "بعد عام على تحرير الموصل، مركز محافظة نينوى في شمال العراق، من قبضة «داعش»، ثمة بوادر لعودة «الفساد الأمني» الذي أسقط المدينة بيد التنظيم المتطرف في يونيو (حزيران) 2014، فيما يعاني سكان المدينة من الإحباط بسبب الدمار الذي لحق بالمدينة وغياب أي مجهود لإعادة إعمارها".

الصين تتوجه إلى الشرق الأوسط

وفي شأن آخر عنونت صحيفة الحياة "الصين تعبّد «الطريق إلى الشرق الأوسط» بعشرين بليون دولار قروضاً" وقالت الصحيفة "عهد الرئيس الصيني شي جينبينغ تقديم حزمة مساعدات وقروض بـ 20 بليون دولار إلى بلدان الشرق الأوسط التي تعتمد تجاهها سياسة تطلق عليها تسمية «الحزام والطريق» لتعزيز التعاون".

وأضافت الصحيفة "يبدو أنّ الصين التي طرقت أبواب أفريقيا منذ مطلع الألفية ونجحت في ترسيخ أقدامها هناك واقتنصت كثيراً من فرص الشراكة والتنمية، باتت توجّه بوصلتها نحو الشرق الأوسط، في سبيل دفع التعاون الصيني- العربي نحو نقطة انطلاق جديدة".

مبادرة بين الهادي وغريفيث لإطلاق الأسرى والمعتقلين

وفي الشأن اليمني عنونت صحيفة الشرق الأوسط "محادثات بين هادي وغريفيث تركز على الجوانب الإنسانية وتبادل الأسرى"، فيما عنونت صحيفة الحياة "هادي وغريفيث يناقشان مبادرة لإطلاق الأسرى والمعتقلين"، وقالت الصحيفة "عاد الموفد الدولي إلى اليمن مارتن غريفيث إلى العاصمة الموقتة عدن أمس، حيث التقى الرئيس عبد ربه منصور هادي وناقشا «مبادرة لإطلاق جميع الأسرى والمعتقلين من جميع الأطراف» (الحكومة الشرعية وجماعة الحوثيين)".

وتابعت الصحيفة "أن الهادي أكد «رغبته ورغبة الشعب اليمني ودول التحالف العربي في إيجاد حل سلمي»، مشيداً بـ «جهود غريفيث نحو السلام المرتكز على المرجعيات الثلاث، المتمثلة في المبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني والقرارات الدولية». وقال مخاطباً الموفد الدولي: «الحوثيون لا يرغبون في السلام، وإنما يحاولون كسب الوقت بسبب تراجعهم وانكسارهم، لزرع الألغام والدمار»".

إسرائيل تعترض سفينة الحرية2

وفي الشأن الفلسطيني عنونت صحيفة القدس العربي "إسرائيل تعترض ((سفينة الحرية2)) بعد خروجها من غزة وتعتقل ركابها"، وقالت الصحيفة "اعترضت البحرية الإسرائيلية أمس «سفينة الحرية 2» التي انطلقت من ميناء مدينة غزة، إلى أحد الموانئ القبرصية، وعلى متنها مرضى وطالب، في رحلة هي الثانية من نوعها، لتدشين خط بحري بهدف كسر الحصار الإسرائيلي المفروض على السكان منذ 12 عاما. واعتقلت قوات الاحتلال ركابها بعد أن قطرت السفينة لأحد الموانئ القريبة، في الوقت الذي تحركت فيه سفن كسر الحصار الآتية من أوروبا صوب إيطاليا في طريقها إلى غزة".

(م ح/ي ح)