كري سبي

أصدر مجلس الشبيبة التركمانية ببلدة التركمان التابعة لمقاطعة كري سبي، اليوم، بياناً أدانوا فيه الهجمات الأخيرة التي تعرضت لها المنطقة، من قبل دولة الاحتلال التركي، وأكدوا جاهزيتهم لرد أي عدوان على المنطقة.

وجاء في نص البيان:

"بسم  الله الرحمن الرحيم

نحن الشبيبة التركمانية نحيي قوات سوريا الديمقراطية المرابطة على حدود الشمال السوري والمتصدية للاحتلال التركي، ندين ونرفض التحركات التركية الأخيرة، التي تستهدف مشروع الأمة الديمقراطية.

المجرم أردوغان ومرتزقته بدأوا باستهداف الشمال السوري بشكل عام ومناطق كوباني وتل أبيض بشكل خاص، هذا إثبات أن المجرم أردوغان قاتل الأطفال وعدو الإنسانية والحامي لداعش التي بدأت هجماتها على قوات سوريا الديمقراطية بالتزامن مع هجماته، وقتلهم للطفلة سارة. هذا أكبر إثبات على إرهابه.

ومن أجل ذلك نحن الشبيبة التركمانية لا نقبل هذا الإرهاب على شعبنا السوري، ونحن جاهزون للتصدي لأي عدوان خارجي يهدد أو يمس أمن وأمان شعبنا نحن جاهزون لمقاومة الطاغية أردوغان ومرتزقته الذين يحاولون إعادة أمجاد الاحتلال العثماني للمنطقة، فالشبيبة التركمانية سوف تنتفض كالبركان، وتحاسب المجرم أردوغان على أعماله.

الرحمة لشهدائنا، والشفاء العاجل لجرحانا التحية الثورية لشعبنا العظيم المقاوم، يسقط عدو الإنسانية، عدو الطفولة المجرم  أردوغان".

(أ ك/ن ح)

ANHA