مركز الأخبار

وذكر بيان صادر عن الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، أن "المجلس الأوروبي يؤكد دعمه للحظر التام للأسلحة الكيميائية والقضاء عليها في جميع أنحاء العالم، ويعتقد المجلس أن استخدامها كأسلحة ضد أي شخص وتحت أي ظرف كان هو أمر بغيض ويجب إدانته".

وأضاف البيان "استخدام الأسلحة الكيميائية جريمة حرب ولا يمكن أن يفلت مرتكبوها من العقاب، ويجب محاسبة المسؤولين".

وتابع البيان "آخر التقارير التي وردتنا من سوريا تعتبر صادمة حقاً ويجب التحقيق فيها بشكل عاجل ومستقل".

وتعقد منظمة حظر الأسلحة الكيمائية اجتماعاً اليوم في لاهاي الهولندية، غداة بدء خبرائها التحقيق في سوريا بشأن تقارير عن هجوم كيميائي اتهمت دمشق بتنفيذه في دوما.

(ي ح)