كوباني

وفي ظل العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان من قبل الحكومة التركية في سجن إيمرالي تتصاعد ردود الأفعال المستنكرة للعزلة، إذ أصدرت اليوم نقابة المحامين في مقاطعة كوباني بياناً إلى الرأي العام بذلك الصدد.

الرئيس المشترك لنقابة المحامين في المقاطعة محمد عطي ألقى البيان من أمام مبنى نقابة المحامين في مدينة كوباني بحضور عشرات المحامين والمحاميات، وقال "ندين ونستنكر الأعمال اللاأخلاقية التي تمارسها الدولة التركية بحق قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وعدم السماح لوفد هيئة إيمرالي والمحامين باللقاء مع القائد لاستكمال مشروع السلام الذي طرحه القائد عبد الله أوجلان على الدولة التركية.

إن ما تمارسه الحكومة التركية بحق الشعب الكردي والقائد أوجلان خرق واضح لجميع المواثيق الدولية المعنية بحقوق الإنسان، نناشد كافة هيئات ومنظمات حقوق الإنسان العمل بإنسانية لتطلق الحكومة التركية سراح القائد أوجلان.

في هذا الإطار تقوم حكومة العدالة والتنمية بتشديد التجريد والعزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان أكثر فأكثر في سجنه في إمرالي وحرمانه من أبسط حقوقه التي تقرها القوانين والمواثيق الدولية ظناً منها بأنها بهذه السياسة القذرة تستطيع إبعاد الشعب الكردي عن القائد وكسر إرادته في سبيل الوصول إلى حريته".

وقاربت العزلة المفروضة على أوجلان دخولها عامها الرابع إذ قطعت جميع الوسائل الذي تربطه بمحاميه والخارج.

(ج)

ANHA