الاتصال | من نحن
ANHA

15 يوماً وكهرباء سد تشرين ستنير أحياءً إضافية من منبج

منبج–  باشرت لجنة الخدمات التابعة لمؤسسة الكهرباء في مدينة منبج بصيانة الأعطال في شبكة الكهرباء النظامية عند جسر طريق حلب، وذلك لأن العطل يقطع تيار الكهرباء الوارد من سد تشرين عن 50% من سكان مدينة منبج.

وكان جسر طريق حلب الواقع في الأحياء الغربية من المدينة قد تدمر أثناء حملة تحرير مدينة منبج، إلا أن لجنة الخدمات والبلدية عملوا على صيانته وعاد مؤهلاً لسلوكه، ولكن لجنة الخدمات حينها لم تستطع صيانة الأضرار التي ألحقها الدمار بشبكة الكهرباء التي تمد عن طريقها معظم الأحياء الغربية من مدينة منبج بالتيار الكهربائي النظامي.

وكان أهالي الأحياء التي قطع التيار الكهربائي عنها نتيجة دمار شبكة الكهرباء يستخدمون نظام الأمبيرات والتي كان تمدهم بها المولدات الكهربائية، عوضاً عن الكهرباء النظامية التي تستمدها المدينة من سد تشرين.

وتعمل لجنة الخدمات التابعة لمؤسسة الكهرباء على صيانة الضرر في شبكة الكهرباء بجسر طريق حلب والذي يمد بطريقه 15 مركزاً لتوزيع الكهرباء على نحو 50% من مدينة منبج.

وبحسب اللجنة فإن أعمال الصيانة من المقرر أن تنتهي بعد 15 يوماً من الصيانة المتواصلة بدءً من اليوم.

(ش م/ج)

ANHA