الاتصال | من نحن
ANHA

هل القاعدة الشعبية لـ ENKS في مقاطعة الجزيرة تتجاوز 1%؟

Video

أكرم بركات

مركز الاخبار- انضمت معظم مكونات وشرائح مقاطعة الجزيرة إلى مشروع ” أنا هنا” الاحصائي، فيما امتنعت قلة قليلة لا يتجاوز نسبة 1% عن الإدلاء ببياناتهم، برغم من مناشدات النظامdosya-enks-li-kantona-cizire-2
البعثي واتباعه وبقايا المجلس الوطني الكردي لمنع مناصريهم من المشاركة في العملية الإحصائية بحجة أنه قرار سياسي من حزب واحد، والسؤال هنا، هل القاعدة الشعبية للمجلس الوطني في مقاطعة الجزيرة هي 1% ؟.

اجرت الهيئة التنظيمية لفيدرالية روج آفا- شمال سوريا بالتعاون مع مجلس سوريا الديمقراطي بتكليف مركز الدراسات الاستراتيجية تعداداً سكانياً في مقاطعات روج آفا ومناطق شمال سوريا المحررة، على شكل 4 مراحل، الأولى في المنطقة الشرقية وشملت ديريك وكركي لكي ورميلان وجل آغا وتل كوجر وتربه سبيه وتل حميس”، والثانية في المنطقة الغربية في 23 أيلول وشملت” عامودا، تل تمر، درباسية، سريه كانيه”. الثالثة كانت في منطقة حسكة وانطلقت في 14 تشرين الأول وشملت المدينة وريفها، أما الرابعة كانت في مدينة قامشلو وانطلقت في 21 تشرين الأول وشملت المدينة والمناطق الريفية التابعة لها.

واثناء اعلان الهيئة التنظيمية لفيدرالية روج آفا- شمال سوريا عن البدء بحملة إحصائية بعنوان” أنا هنا”. بهدف رفع معنويات الشعب الذي
عانى الامرين نتيجة إحصاء 1962 الجائر، لمعرفة مدى القوة التنظيمية في المجتمع لردع كافة الهجمات والحملات التشهيرية التي تطاله، معرفة التعداد السكاني للمنطقة، معرفة عدد المهجرين، معرفة عدد اللاجئين والنازحين من مناطق الصراع في سوريا والعراق، نسبة البطالة، الفئات العمرية، إضافة لتثبيت هوية كل من عاش في المنطقة، فأعلن على الفور وكالعادة النظام البعثي واتباعه وبقايا المجلس الوطني السوري في روج آفا استياءهم من الحملة الإحصائية، واعتبروها قرارا سياسيا متخذا من قبل طرف سياسي واحد، بالرغم من أن العملية الإحصائية تمت برعاية الهيئة التنظيمية لفيدرالية روج آفا- شمال سوريا بالتعاون مع مجلس سوريا الديمقراطية. اللذان يضمان أكثر من 40 تنظيم، حزب، اتحاد ومؤسسة.

fatima-mehmud

المواطنة فاطمة محمود ام لـ 8 اولاد والتي لازالت من مكتومي القيد والمجردة من الجنسية، ولم يتم تسجيلهم ضمن الإحصاء الذي أجراءه النظام البعثي في 1962، وحرمت من ارتياد المدرسة وهي الآن لا تجيد الكتابة والقراءة بسبب ذلك الاحصاء، قالت فاطمة إن إقصائهم من الاحصائيات التي قام بها النظام البعثي أثر عليهم كثيراً، حيث حرموا من كل شيء وأبسطها حقوق المواطنة. وتمنت أن تكون عملية الاحصاء هذه حماية لحقوقهم ليعيشوا ما تبقى من عمرهم بكرامة على ارض كانت لهم وسلبت منهم بقوة، وشكرت جميع من يقومون بالعملية الاحصائية في هذه الأوضاع متمنية النجاح لهم في جميع المشاريع التي يقومون بها.

hesen-tahir

ورفض بقايا المجلس الوطني الكردي في سوريا المشاركة في العملية الإحصائية بحجة انه قرار سياسي متخذ من قبل طرف واحد، رئيس المجالس المحلية للمجلس الوطني الكردي وعضو dosya-enks-li-kantona-cizire-3المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني –سوريا، محسن طاهر أوضح أنهم كمجلس وطني كردي لم ينضموا إلى العملية الإحصائية، وقال:” بنظرنا أن العملية الإحصائية يقوم بها طرف سياسي فقط، والقيام بعملية الإحصاء من طرف واحد لن ينضم إليها مناصري باقي الأطراف”.

وبالرغم من مناشدة النظام البعثي واتباعه وما يسمى بالمجلس الوطني لأنصاره في روج آفا وبشكل خاص في مقاطعة الجزيرة لعدم الانضمام إلى العملية الإحصائية، إلا أن أبناء روج آفا وبشكل خاصة أبناء مقاطعة الجزيرة لم يعيروا الانتباه لأحد، بل عبر الشعب عن إرادته، ولبوا نداء ودعوات إدارتهم الذاتية وهيئات ولجان مشروع النظام الفيدرالي الذي يتم التحضير للإعلان عنه في وقت قريب لأنهم ادركوا جيداً ماهية الإدارة الذاتية والنظام الفدرالي.

عضو كومين الشهيد فرهاد في مدينة قامشلو وأحد أعضاء لجنة الإحصاء في المدينة، حميد علي أوضح أن العملية الإحصائية في الحي جرت بشكل جيد وبأن الأهالي استقبلوهم بحفاوة، وبيّن أن عائلة واحدة في الحي امتنعت عن الإدلاء ببياناتها.dosya-enks-li-kantona-cizire-4

وبالنظر إلى عدد الذين لم يدلوا ببياناتهم بحسب مركز الدراسات الاستراتيجية، يظهر جلياً القاعدة الشعبية للمجلس الوطني ضمن مقاطعة الجزيرة، ففي المنطقة الشرقية لمقاطعة الجزيرة والتي شملت ديريك وكركي لكي ورميلان وجل آغا وتل كوجر وتربه سبيه وتل حميس، بلغ عدد الذين رفضوا الادلاء ببياناتهم وسجلاتهم 30 عائلة. في المنطقة الغربية لمقاطعة الجزيرة اجري الإحصاء في 23 أيلول وشملت” عامودا، تل تمر، درباسية، سريه كانيه، زركان” عدد الذين رفضوا الادلاء بيناتهم 66 عائلة بينهم 8 عائلات عربية، وفي مدينة حسكة 19 وقامشلو 36. أي اجمالي الذين رفضوا الادلاء بيانتهم 166 عائلة. بينهم 27 عائلة عربية من سريه كانيه و8 عائلات عربية من بلدة زركان من اصل أكثر من 350 ألف عائلة أدلوا ببياناتهم.

السؤال هنا، هل القاعدة الشعبية التي ينادي بها المجلس الوطني الكردي في سوريا ويتباهى به هي 131 عائلة في مقاطعة الجزيرة، وهل شعبية النظام واتباعه 35 عائلة!؟dosya-enks-li-kantona-cizire-5

الرئيسية المشتركة للمجلس التأسيسي للنظام الاتحادي الديمقراطي لروج آفا- شمال سوريا هدية يوسف والتي كانت مشرفة على العملية الإحصائية في مقاطعة الجزيرة خلال العملية الإحصائية أكدت أن العملية الإحصائية أظهرت حجم القاعدة الشعبية للمجلس الوطني الكردي والنظام البعثي واتباعه.

ونوهت هدية يوسف إلى أن مكونات وشرائح روج آفا والشمال السوري وبشكل خاص في مقاطعة الجزيرة اثبتوا للجميع أنهم خلف إدارتهم، الإدارة التي عملت وتعمل من أجلهم، وبيّنت أن أبناء روج آفا لم يردوا على احد لا على الأحزاب ولا على التنظيمات، رغم جميع الحملات التشهيرية وامتناع كل من النظام البعثي واتباعه والمجلس الوطني الكردي ومناشدة أنصارها بعدم المشاركة.

وبيّنت الرئيسية المشتركة أن أبناء روج آفا اظهروا إرادتهم السياسية خلال العملية الإحصائية.

ANHA